التخطي إلى المحتوى
الموارد البشرية تستعيد حقوق مقيمين في السعودية بالتسوية الودية
تسوية

كشفت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في المملكة العربية السعودية أن عملية التسوية الودية بالرياض تستعيد حقوق مقيمين بمبلغ يقارب الـ3 ملايين ريال والتي كانت بسبب إنهاء العقد لسبب غير مشروع أو عبارة عن أجور متأخرة ومكافأة نهاية الخدمة.

وعلى صعيد متصل فقد قامت وزارة الموارد البشرية من خلال إدارة التسوية الودية بمنطقة الرياض بالإعلان قبل ساعات صباح يوم الاحد الموافق 22 اغسطس 2021 عن تمكنها من عقد صلحين وكذلك استعادة حقوق "مقيمين" والتي وصلت إلى ما يقارب 3 مليون ريال سعودي.

وفي هذا السياق فقد أوضحت الوزراة أن هذه المبالغ المالية التي تم استردادها كانت لاحد الاسباب التالية:

إما: إنهاء العقد لسبب غير مشروع

وإما أجور متأخرة.

وإما مكافأة نهاية الخدمة.

أو كانت بدلات مالية أخرى.

ومن الجدير بالذكر أن مرحلة التسوية الودية هي أول مراحل النظر في الدعاوى الخاصة بالخلافات العمالية بين كل من (العامل وصاحب العمل).

وتقوم التسوية الودية بمحاولات من أجل تقريب وجهات النظر والعمل كوسيط بين الاطراف المتنازعة لفض هذا النزاع من أجل إما: الوصول إلى حلول بشكل ودي تقدم ارضاءا للطرفين عملية الوساطة لفض النزاع والوصول إلى حل ودي يرضي الطرفين إن أمكن ذلك.

أو إصدار محضر تعذر الصلح ليستطيع المدعي إحالة الدعوى للمحكمة العمالية خلال (21).