التخطي إلى المحتوى
بعد قرار المملكة بعودة السفر الجوازات السعودية توضح جميع الامور
عودة السفر إلى السعودية

بعد قرار المملكة اليوم بعودة السفر من جديد ، من والي الاراضي السعودية ، ادارة الجوازات السعودية توضح جميع الامور المتعلقة بهذا الشأن ، عبر الرد المباشر علي جميع التساؤلات التي تخطر ببالك .

عن عودة السفر إلى السعودية فقد وجه عدد من متابعي حساب "الجوازات السعودية" على موقع تويتر، عددا من التساؤلات بعد قرار المملكة بعودة السفر ، حيث قد أبرز الأسئلة التي جاءت كانت بشأن تلقيهم جرعة واحدة من لقاح كورونا داخل المملكة، والأخرى خارجها.

عودة السفر إلى السعودية

في هذا الخصوص فقد قال أحدهم "في توكلنا محصن، أكملت جرعات كورونا، أخذت الجرعة الأولى في مارس وفي مايو تم التعافي، ونزلت إجازة شهر يوليو هل أستطيع العودة أم لا؟"، وقد جاء رد "الجوازات" بإحالته إلى قرار وزارة الداخلية الذي صدر أمس.

وفي هذا الشأن فقد تساءل مواطن "عندي سائق من الهند استكمل الجرعات في بلاده هل يشمله القرار؟"، ووجه مقيم سؤالا للجوازات قائلاً: "أخذت الجرعة جونسون آند جونسون في مصر وأرسلت لتطبيق "توكلنا" وأصبحت الحالة في "توكلنا" محصن أكمل جرعات هل يمكنني الدخول للمملكة؟".

وايضا من نفس المنهج فقد سأل مواطن: "عندي عامل أخذ جرعتين بالهند يقدر يدخل السعودية"، وسألت زوجة مقيم، قائلة: "زوجة المقيم المحصن بجرعتين داخل المملكة هل يجوز لها الدخول معه؟".

وبدورها فقد ردت مصلحة الجوازات على تلك التساؤلات بالبيان الرسمي الصادر من وزارة الداخلية السعودية، ونص على السماح السماح بعودة المقيمين القادمين من الدول التي سبق تعليق القدوم منها، والذين استكملوا تلقي جرعتي لقاح كورونا داخل المملكة قبل مغادرتهم لها.

هذا ومع سماح السعودية، بعودة المقيمين القادمين من الدول التي سبق تعليق القدوم منها، والذين استكملوا تلقي جرعتي لقاح كورونا داخل المملكة قبل مغادرتهم لها، فإنه يجب الالتزام بشرط المديرية العامة للجوازات السعودية.

وفي الاخير فقد دعت المديرية العامة للجوازات، في وقت سابق، جميع المسافرين القادمين إلى المملكة من غير المواطنين السعوديين إلى ضرورة تسجيل اللقاحات إلكترونيًا قبل وصولهم إليها، وذلك من خلال الرابط: 2u.pw/C9Ab2، للإسهام في تسريع إجراءات دخولهم.

وتقليل فترة انتظارهم في منافذ الدخول ، حيث يشمل التسجيل مواطني دول مجلس التعاون الخليجي، وحاملي التأشيرات الجديدة بأنواعها، والمقيمين ومرافقيهم من المحصنين وغير المحصنين، تماشيًا مع الجهود التي تبذلها المملكة .

من أجل الحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19) لضمان سلامة المواطنين والمقيمين فيها، مع ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية أثناء إنهاء إجراءات الدخول.