التخطي إلى المحتوى
معوقات توطين  المهن في المدارس الأهلية بالسعودية
التوطين

وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية تعتمد المنصـات الإلكترونيـة التابعـة للـوزارة أو المنصـات الإلكترونيـة الخاصـة، المـدارس الأهليـة والعالميـة والأجنبيـة والمـدارس المطبقـة للـبرامج التعليميـة والمسـارات الدوليـة.

حيث أصدرت الوزارة تعميم الى تلك المدارس ، بالاستفادة مـن المعلمين والمعلمـات لـديهم مـمـن لم تسـمـح لـهـم ظـروفهم بـالعودة للمملكـة عـن طـريـق تـقـديـم الـدروس التعليميـة والأنشطة المدرسـيـة عـن بـعـد عـبـر تلـك المنصـات الإلكترونيـة وذلك لتيسير الاسـتفادة من هؤلاء المعلمين، خلال الفصل الدراسي الأول من العام الدراسي 1443 هـ .

من جانبها قررت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية توطين مهن قطاع التعليم العام الأهلي (المدارس الأهلية - المدارس العالمية)، بما يشمل عدداً من التخصصات وعلى عدة مراحل تُطبق بنسب محددة على ثلاث سنوات.

كما حددت الوزارة الحد الأدنى لأجور المعلمين، حيث اشترط لاحتساب المعلم السعودي في نسبة التوطين المفروضة ألا يقل أجره الشهري المسجل في التأمينات الاجتماعية عن 5 آلاف ريال لحملة البكالوريوس أو ما يعادله.

أما فيما يتعلق بالمهن المستهدفة بالتوطين في المدارس الأهلية فقد أوضح الدليل الإجرائي لقرار توطين قطاع التعليم العام الأهلي ان هذه المهن هي: معلم ثانوي، ومعلم ثانوي لغة عربية ولغة أجنبية واجتماعيات وتربية أسرية وإدارة أعمال واقتصاد ومحاسبة وأحياء وفيزياء وكيمياء ورياضيات وتربية صحية وبدنية وحاسب وبرمجة ودراسات إسلامية، وغيرها

كما اوضحت الوزارة ان نسب التوطين في الوظائف المستهدفة، وذلك بنسبة 90% لمهن التعليم الأهلي (بنات)، و60% لمهن التعليم الأهلي (بنين)، و80% لمهن التعليم الأهلي العالمي (بنات - وبنين) هذا وفقا لما نشرته صحيفة عاجل.