التخطي إلى المحتوى
شرطة أبو ظبي: تفعيل الرصد الآلي لمخالفي إشارة قف
اشارة قف

القيادة العامة للشرطة تؤكد على انه تم تفعيل الرصد الآلي لمخالفة سائقي المركبات غير الملتزمين بالوقوف التام في حالة فتح إشارة "قف " الجانبية الخاصة بالحافلات المدرسية.

حيث أكدت القيادة العامة لشرطة أبوظبي بالتعاون مع مركز النقل المتكامل ومؤسسة الإمارات للمواصلاتانه يجب على جميع قائدي المركبات الالتزام بالوقوف التام في حالة فتح إشارة "قف " الجانبية الخاصة بالحافلات المدرسية في كلا الاتجاهين، بمسافة لا تقل عن خمسة أمتار حيث تم تفعيل الرصد الآلي لمخالفة سائقي المركبات غير الملتزمين وذلك من خلال ن خلال تركيب أجهزة رادارات على الحافلات المدرسية في إمارة أبوظبي لضمان عبور الطلبة بسلامة وأمان تجسيداً للأولوية الاستراتيجية لشرطة ابوظبي لجعل الطرق أكثر أمناً .

كما حثت القيادة العامة لشرطة أبوظبي قائدي الحافلات على عدم التوقف في الشوارع الرئيسية ومواقف النقل العام وأكدت على أهمية الشراكة مع مختلف قطاعات وشرائح المجتمع في نشر التوعية المرورية لتأمين سلامة الطلاب.

الجدير بالذكر ان هناك بعض السلوكيات الخاطئة التي يرتكبها بعض السائقين منها عدم امتثال الكثير من السائقين، لإشارة "قف"، وعدم توقفهم، عن مواصلة السير بمركباتهم، رغم رؤيتهم للإشارة المعدنية الحمراء، التي يقوم سائقي الحافلات المدرسية بإظهارها للسائقين الآخرين، عند التوقف بالحافلة ونزول الطلاب أو ركوبهم.

كشف استطلاع للرأي أجرته إدارة الإعلام الأمني، بقطاع شؤون القيادة، بشرطة أبوظبي، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، سلوكًا خطيرًا، يرتكبه بعض السائقين، ويُشكل تهديدًا صارخًا لسلامة الطلاب، الذين يستقلون الحافلات المدرسية، إلى مدارسهم يوميًا.

من جانبع أفاد مدير إدارة الإعلام الأمني بقطاع شؤون القيادة العميد محمد على المهيري ان ن تجاهل بعض السائقين لإشارة "قف" بالحافلات يُعد سلوكًا خطيرًا، يصل إلى حد الاستهتار بأرواح الأبناء، من طلاب المدارس موضحا ان هذا الاستهتار أمرًا لا يستهان به، لاسيما وأنه يمس سلامة فلذات الأكباد، من طلاب المدارس، مناشدًا السائقين ضرورة احترام القواعد المرورية المتعلقة بالحافلات المدرسية .هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم.