التخطي إلى المحتوى
أسباب حرمان الوافدين من مكافآت نهاية الخدمة في الكويت
دينار

إدارة العمالة المنزلية في الهيئة العامة للقوى العاملة تعد دراسة حول استحقاق العمالة لنهاية الخدمة بحسب القوانين والإجراءات المنظمة.

وفي هذا السياق أكد بسام الشمري رئيس اللجنة التطوعية لمتابعة أوضاع العمالة المنزلية ان هيئة القوى العاملة طلبت من الإدارة القانونية دراسة استحقاق نهاية الخدمة للعامل المنزلي حال عدم وجود عقود مبرمة بينه وبين الكفيل، وهو الأمر الذي يحدث عند تحويل العامل بين كفيل وآخر أو عند انتهاء عقده الأساسي بعد مضي عامين والانتقال للعمل في مكان آخر».

من جانبها اكدت الإدارة القانونية عدم استحقاق العامل المنزلي نهاية الخدمة، طالما لم يكن هناك عقد وفق الأصول المتعارف عليها، وذلك من خلال العقد الموحد للهيئة موضحة أن تداخل الاختصاصات والسماح للإدارة العامة لشؤون الإقامة بنقل وتحويل العامل دون العودة للعقد الخاص به داخل إدارة العمالة المنزلية، هو السبب الرئيسي في ضياع الحقوق العمالية.

الجدير بالذكر ان العامل يتبع إدارة العمالة المنزلية، منذ دخوله البلاد وحتى انتهاء عقده المبرم بينه وبين مكتب استقدام العمالة المنزلية والكفيل، والمعروف بالعقد الثلاثي، لكن بمجرد تحويله خلال مدة العقد أو بعدها يصبح العقد الأصلي ملغى، وبالتالي يخسر العامل نهاية الخدمة المنصوص عليها بالقانون «راتب شهر عن كل عام» هذا وفقا لما نشرته صحيفة القبس .