التخطي إلى المحتوى
بعد كورونا 190 ألف وافد يغادرون الكويت
مغادرة الوافدين

على خلفية استمرار تداعيات جائحة كورونا وجهود دولة الكويت الى التكويت ودفع  الشركات إلى تسريح موظفيها في ظل ضعف البيئة الاقتصادية فانه من المتوقع مغادرة الالوف من المقيمين للكويت.

وفي هذا السياق فقد افاد تقرير بنك الكويت الوطني ان التعداد السكاني للكويت شهد ي عام 2020 أعلى معدل تراجع على أساس سنوي منذ نحو 30 عاماً (ـــ%2.2) حيث انخفض عدد السكان مجدداً بنسبة %0.9 منذ بداية العام وحتى النصف الأول من عام 2021 ليصل إلى 4.62 ملايين نسمة.

كما اشار التقرير ان استمرار تطبيق سياسات توطين الوظائف (التكويت)، وضعف البيئة الاقتصادية بسبب الجائحة أدي إلى إجبار الشركات على تسريح الموظفين، مما دفع الآلاف من الأسر الوافدة إلى مغادرة البلاد».

الجدير بالذكر ان أكثر من 56 ألف وافد غادروا البلاد في النصف الأول من عام 2021، مما أدى إلى زيادة العدد الإجمالي إلى 190 ألف منذ بداية الجائحة وبهذا تراجعت نسبة الوافدين لإجمالي عدد السكان إلى %68.2، فيما يعد أدنى المستويات المسجلة منذ عشر سنواتهذا وفقا لما نشرته صحيفة القبس .