التخطي إلى المحتوى
فرض ضوابط جديدة على قائدي الحافلات المدرسية في الإمارات
السائقين

مديرية المرور والدوريات تلزم بعض السائقين وخاصة سائقي الحافلات المدرسية ببعض الضوابط الهامة حتى لا يكون سبب في عرقلة السير والمرور ايضا حفاظا على حياة الاخرين.

وفي هذا السياق أكد الرائد مهندس عبدالله حمد الغفلي رئيس قسم الإحصاء والدراسات بمديرية المرور والدوريات في شرطة أبوظبي، انه يجب على سائقي الحافلات المدرسية الالتزام بخمسة ضوابط عند استخدام ذراع «قف وهي :

توقف الحافلة أمام منزل الطالب، إلا في حال وجود عرقلة أو أعمال طرق

عدم التوقف على الطرق السريعة والرئيسة، وكذا مواقف الحافلات العامة الموجودة على الطرق الرئيسة، لأنها تعتبر مناطق غير آمنة لنزول الطلبة وصعودهم.

عدم فتح ذراع «قف» للحافلات المدرسية في حال وجود الطالب داخل منزله، حتى لا يتسبب في ازدحام مروري على الطرق

واوضح الرائد مهندس عبدالله حمد الغفلي نه يمكن للسائقين التظلم على مخالفة عدم التوقف عند رؤية ذراع «قف» وقيمتها 1000 درهم، وإلغاؤها في حال ثبت عدم التزام سائقي الحافلات المدرسية بضوابط استخدام ذراع «قف»، وفتحه في الأماكن والمواقف غير المخصصة.

الجدير بالذكر انه قد وقعت حوادث لطلبة، بسبب تحركهم غير المتوقع بعد نزولهم من الحافلة، إذ إن البعض يسير من أمام الحافلة، ويصادف عبور مركبة، ما يؤدي إلى وقوع حوادث

لذلك يجب على سائقي المركبات الحفاظ على خمسة أمتار مسافة أمان ووقاية من الحافلة المدرسية عند توقفه، بحيث يكون لدى السائق مجال لرؤية أكبر لما قد يحدث حول الحافلة المدرسية، لاسيما أن بعض الطلاب قد يقومون بتصرفات عشوائية والجري في الشارع، حتى في حال إنزال الطالب من جهة اليمين.