طفرة الطيران الجديدة لطائرات كهربائية بالامارات

اخبار الامارات العربية وما تسعى الية دائما من تطورات تقنية حول المجالات السياحية اليوم قداعلنت دولة الامارات العربية المتحده تقنين الطائرة الكهربائية

اخبار الامارات العربية وما تسعى الية دائما من تطورات تقنية حول المجالات السياحية اليوم قداعلنت دولة الامارات العربية المتحده تقنين الطائرة الكهربائية والبدء فى تأجرها خلال  شهر أكتوبر المقبل استئجار طائرات كهربائية والتحليق بها بشرط تلقي التدريبات حول ذلك ولا يكمن لأى شخص ان يخوض التجربة الى بعدما يتعلم كيفية الطياران بها فى اكادمية تدريبية بامارة ابو ظبى.

 مما يجعل الطياران سهل ويبدء فى استخدمها من يبدء اعمارهم من سن14 سنه فيما فوق بعد اجتيازهم فترة التدريب في نادي طيران غنتوت بالعاصمة أبوظبي حسبما أفادت وكالة أنباء الإمارات وام اليوم .

وأشار لاحج سيف الفلاسي رئيس مجلس إدارة الأكاديمية لاحج سيف الفلاسي إنه جرى تصنيع الهيكل الخارجي للطائرات الكهربائية الحديثة في سلوفينيا وقد تم تجميع كامل الطائرة وتركيب بطارياتها ومحركها الكهربائي بأياد إماراتية مائة بالمائة داخل دولة الإمارات العربية المتحدة مضيفا إلى أن هذه الطائرات صديقة للبيئة وتعد الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وتحمل اسم  ألفا إلكترو.

كما اضاف الي بعض الصحف الامارات وام ان الطائرة الجديد التى سيتم عرضها فى الامارات فى اكتوبر يصل سعرها إلى ربع مائة  ألف درهم مائة وتسعه آلاف دولار امريكى كما تستطيع ايضا التحليق بارتفاع 13 ألف قدم وبسرعة 180 كيلومترا في الساعة ولمدة 90 دقيقة كاملة باستخدام بطاريتين من الليثيوم تسمح إحداهما بالطيران لنصف ساعة إضافية في حالات الطوارئ.


كما تحتوى الطائرة المذكورة على داجتين كاهربائيتين وهذا يتم حملها معها للقوة والتكملة فى سرعتها وللتنقل عند الهبوط على الأرض داخل النادي فيما لا تتجاوز مدة شحنهما 15 دقيقة.


وقد اشار سيف ان الطائرة تحولا كبيرا فى صناعه الطائرات الصغيرة والموفرة والصديقة للبيئة مشيرا على انها قد حصلت على تراخيص دولية وعالمية للطيران العام الماضي وحلقت في أجواء دولة الإمارات العربية والولايات المتحدة وألمانيا كما تستخدم فى بعض الشركات العالمية.

وفى نفس السياق تتوفر في الطائرة الكهربائية وسائل الأمان ولا يصدر عنها أي ضوضاء أو انبعاثات تضر بالبيئة ومن شأنها المساهمة في الحد من ظاهرة التغير المناخي مقارنة بالطائرات التقليدية بحسب الفلاسي الذي لفت إلى أن الطائرة ستستخدم في نادي غنتوت بأبوظبي بغرض التدريب على الطيران الذي تصل تكلفته إلى مائة درهم 27 دولارامريكى في الساعة الواحدة مما يجعهلها تفره سياحية جدبدة من ضمن الطفارت الحديثة السياحية فى ابو ظبى.