«الموارد البشرية» تحدد طريقة متابعة الدعوى المحالة للمحاكم العمالية 
«الموارد البشرية» تحدد طريقة متابعة الدعوى المحالة للمحاكم العمالية 

أعلنت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمملكة العربية السعودية طريقة متابعة الدعوى المحالة إلى المحاكم العمالية.

وأوضحت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية: إنَّه في حالة تحويل الدعوى إلى المحاكم العمالية يجوز للمدعي متابعة حالة الدعوى لدى وزارة العدل، وهذا ردًا على استفسار ورد لحساب «العناية بالعملاء» التابع للوزارة من خلال موقع «تويتر» مِن إحدى المستفيدات، قالت فيه: «في حالة انتهاء جلساتي في التسوية الودية دون فائدة؛ هل تتحول تلقائيًّا إلى محكمة عمالية أو أقدم مرة أخرى على المحكمة العمالية؟».

وهذا تعد خدمة التسوية، أول خطوة من خطوات النظر في دعاوى الخلافات العمالية بين العامل وصاحب العمل، ويتم فيها محاولة تقريب وجهات النظر، وإجراء عملية الوساطة لنهاية النزاع والوصول إلى حل يرضي الطرفين إن أمكن هذا أو إحالة الدعوى إلى محكمة العمالية خلال (21) يومًا عمل من تاريخ أول جلسة.

فى وقت سابق..

قامت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمملكة العربية السعودية، بالكشف عن إمكانية نقل عامل من منشأة دون موافقة صاحب العمل، وهذا بعد تساؤل واستفسار أحد المستفيدين قائلًا: «يوجد لدي موظف يعمل لدينا بالمنشأة ويرغب في نقل خدماته إلى منشاة أخرى؟».

حالات تنقل العامل بدون موافقة صاحب العمل

حيث قام الحساب الرسمي لخدمة عملاء وزارة الموارد البشرية بالإعلان عبر موقع التواصل الإجتماعي الشهير «تويتر»: «يمكن نقل عامل من منشأة من دون موافقة صاحب العمل الحالي في الحالات التالية: إذا كانت رخصة وإقامة العامل منتهية، إن لم يتم دفع أجر العامل لثلاثة أشهر متتالية، إن ثبتت كيدية بلاغ تغيّب بحق العامل».