الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض
الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض

وجَّه صاحب السمو الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير مكان الرياض، 

بتجهيز غير الملتزمين بالصخر الصحي، بالتعاون الإدارة السعودية للمعلومات والذكاء الاصطناعي «سدايا»، والتشديد على مواضع الاحتشادات كالأسواق والمجمعات التجارية بتحديد الطاقة الاستيعابية للدخول باستعمال باركود التجمع.

كما شدد أمير المنطقة على جميع الجهات الرسمية المقصودة بتكثيف الإشراف على ما يحدث أسفل نطاقها الإشرافي والتحقق من تنفيذ الممارسات الاحترازية وملاحقة المخالفين إضافة إلى تنشيط تأدية توكلنا، والرفع بتقارير مفصلة عن نتائج ممارسات قاعة النشاطات المشتركة.

أتى ذاك إثر إطلاع أمير المنطقة على توثيق غرفة نشاطات مواصلة تطبيق الأعمال الاحترازية وصد المخالفين في إمارة مكان الرياض، إذ رصدت القطاعات الأصلية لمعنية في المساحة ممثلة بأمانة المنطقة وفرع الأمور الإسلامية والصحية والتجارة والسياحة وشرطة المنطقة ووزارة الرياضة وهيئة الترفيه أثناء الفترة من 8ـ 15 ـ 8 ـ 1442 هـ (11290) مخالفة للعمليات الاحترازية وأغلقت 64 منشأة بواسطة 34545 جولة رقابية.