بصمة الوجه
بصمة الوجه

قامت الحكومة الإماراتية بالإعلان عن البدء في استخدام "بصمة الوجه" البصمة البيومترية للوجه عند قيام المتعاملين بالتسجيل في تطبيق "الهوية الرقمية"، وذلك في إطار خطة الحكومة المستمرة لتطوير ودعمها لفكرة مشروع "أول هوية وطنية رقمية آمنة" من أجل جميع المواطنين والمقيمين.

وفي هذا السياق فقد أوضحت دولة الإمارات أن المواطنين والمقيمين يمكنهم الحصول على الهوية الرقمية بواسطة بصمة الوجه، بما يدعم عملية تسجيل "الهوية الرقمية-UAE Pass" من غير الاحتياج لزيارة أي من مراكز الخدمة الحكومية بالإمارات.

وعلى صعيد متصل فإن الإجراء الحكومي الأخير  جاء ضمن ما تقوم به الحكومة من جهود متفانية من أجل الاستفادة من التقنية الخاصة ببصمة الوجه أو "البصمة البيومترية للوجه"، التي قامت وزارة الداخلية الإماراتية بتطبيقها مؤخرا بهدف إجراء تحسينات في الحياة الرقمية بالدولة.

ومن جانبها فقد قامت حكومة الإمارات بإنجاز ريادي بهدف تعميم استخدام تقنية بصمة الوجه والهوية الرقمية بشكل موسع بهدف التسهيل على المؤسسات المتنوعة في القيام بالاستفادة من خدمة التمكن من التعرف عل الأفراد الأشخاص من غير المساس بخصوصياتهم أو ببياناتهم السرية.

 ومن الجدير بالذكر أنه بمجرد تطبيق هذه التقنيات بالمؤسسات فقد جعلتها ليست بحاجة إلى  استخدام وسائل التعريف التقليدية سواء بالأفراد أوبالأوراق وما تكلفه من وقت وجهد.