التربية
التربية

بيان عاجل من التربية بشأن نظام عودة الدراسة في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث أوضحت وزارة"التربية": الدراسة العام المقبل عن بُعد بنسب تتراوح بين 50 و100 ‎%‎

وفي هذا السياق اكدت  فوزية غريب وكيل وزارة التربية والتعليم المساعد لقطاع العمليات المدرسي ان وزارة التربة والتعليم وضعت 3 سناريوهات مستقبلية لمنظومة التعليم عن بعد

السيناريو الأول مرتبط باستمرار وجود فيروس كورنا ، حيث سيكون التعليم الافتراضي عن بعد بنسبة 100%، وسيكون التعليم الذكي هو محور التعليم في الدولة،

السيناريو الثاني خاص بالمرحلة الانتقالية بعد نزوح الفيروس وتعافي الدولة الكامل منه، حيث يتم تطبيق التعليم التقليدي بصورة متدرجة بحيث يعود التعليم المباشر بنسبة تتراوح ما بين 30% إلى 50%.

السيناريو الثالث عبارة عن خطة تطويرية تسعى الوزارة إلى تنفيذها في حال عودة الحياة إلى طبيعتها قبل "كورونا" وتتضمن الخطة دمج نوعين من التعليم،

الأول هو التعليم المباشر والطبيعي (الصف الدراسي)،

الثاني هو التعليم الافتراضي عن بعد، ولكن سيتم ذلك بنسبة وتناسب، فقد يكون نسبة التعليم المباشر 70% والتعليم الافتراضي عن بعد بنسبة 30%، وذلك حتى نستطيع أن نواكب التطور التكنولوجي والتحول إلى التعليم الرقمي في الدولة.

ومن جهة اخرى افادت فوزية غريب ان كل خطة، لها مدى زمني معين، فإذا استمر انتشار فيروس كورونا ستكمل الوزارة في تنفيذ التعليم عن بعد للعام الدراسي المقبل، أما إذا انقضت سيخضع التعليم لسيناريو المرحلة الانتقالية والتي قد تكون 6 أشهر من العام الدراسي المقبل، فيما سيتم العمل على رسم الخطة المستقبلية بعد عام تقريباً من عودة الحياة الطبيعية وذلك بعد دراسة العام الدراسي

هذا وقد اكدت فوزية غريب على أن التحول الرقمي في التعليم عن بعد سيؤثر في إعادة هندسة استراتيجية وزارة التربية والتعليم، من الحيث المباني المدرسية ومدى حاجتها، وتنفيذ التعليم المباشر ومدى حاجة الطالب للجلوس على المقعد الدراسي 5 أيام في الأسبوع، والساعات الدراسية ومدى حاجة الطالب للدراسة يومياً من الساعة السابعة صباحاً وحتى الثانية مساءً هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم