الدكتور سيف الظاهري
الدكتور سيف الظاهري

السلطات الإماراتية تقرر بدء المرحلة الأولى من فتح بعض المساجد مع إستمرار تعليق صلاة الجمعة

السلطات الإماراتية تعلن بداية العمل بالمرحلة الأولى من عملية فتح المساجد ودور العبادة إعتباراً من غداً الأربعاء الموافق الأول من شهر يوليو 2020 بعد غلق تام للمساجد دام لأكثر من ثلاثة أشهر بسبب ظهور تداعيات فيروس كورونا المستجد الذي اجتاح العالم.

حيث جاء قرار الفتح بناءاً على تحسن الأوضاع نسبياً بالبلاد، على أن يتم فتح المساجد في الصلوات الخمس خلال اليوم، مع تعليق صلاة الجمعة مع التطبيق الشديد للإجراءات الإحترازية والوقائية.

وحددت الدولة الطاقة الإستيعابية للمساجد حيث ستكون 30 % فقط، مع ضرورة إجراؤ التحاليل اللازمة لأئمة المساجد والعاملين.

وصرح الدكتور سيف الظاهري المتحدث الرسمي للهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث قائلاً " هناك بعد المساجد ودور العبادة ستظل مغلقة حتى إشعار آخر، بالإضافة إلى كافة المصليات بالطرق الخارجية والمناطق الصناعية، والمجمعات التجارية والمتنزهات.

وشدد قائلاً " يجب على جميع المصلين بالمساجد المسموح الصلاة بها تحميل تطبيق (الحصن) على هواتفهم الذكية لمساعدتهم في تطبيق الإجراءات الوقائية".

كما أنه يجب على الجميع تجنب قراءة القرآن من خلال المصاحف الورقية بالمساجد، على أن يكون بديل ذلك إستخدام المصاحف المحملة الهواتف الذكية، مع ضرورة العمل على التباعد الجسدي بين كل إثنين حوالي 3 أمتار تقريباً، وحمل سجادة الصلاة الشخصية لكل مصلي للحفاظ على الجميع.

وأكمل حديثه مشدداً على عدم حضور الأشخاص المخالطين للحالات المصابة إلى المساجد.

جدير بالذكر ان وزارة الصحة قد أعلنت من خلال المتحدث الرسمي الدكتور آمنة الشامسي عن إرتفاع نسب حالات الشفاء، وأنه تم إجراء عدد 43551 حالة فحص جديد، بالإضافة إلى ظهور 449 حالة إصابة جديدة ليصل بذلك إجمالي عدد الإصابات المسجلة حتى الآن حوالي 48246 حالة إصابة.