كل ما يتعلق بقرار الدمج مع التقاعد
كل ما يتعلق بقرار الدمج مع التقاعد

قامت المؤسسة العامة للتأمينات الإجتماعية في المملكة العربية السعودية، بالكشف عن أبرز وأهم الأسئلة الخاصة بالدمج مع التقاعد.

حيث قامت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية بالمملكة العربية السعودية، بالكشف عن أبرز وأهم الأسئلة الشائعة بعد قرار مجلس الوزراء يوم أمس الثلاثاء بدمج المؤسسة العامة للتقاعد في المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية.

أبرز الأسئلة وإجابتها

حيث قامت بالتأكيد علي أن قرار الدمج لا يغير أو يؤثر على مواعيد صرف المعاشات التقاعدية لعملاء المؤسستين وتابعت معلنة أن القرار لا يغير أو يؤثر على طريقة التقديم على التقاعد المبكر.

وتابعت موضحة أنه لا يوجد تغير على ما يتم استقطاعه من أجر الموظف الشهري مقابل اشتراكه بالنظام، وأضافت أيضاً قائلة أن الاشتراك الاختياري بنظام التأمينات الاجتماعية لا يزال مستمر بنفس الشروط والضوابط.

وتابعت قائلة أن شروط استحقاق التقاعد المبكر لم تتغير أو تتأثر بقرار دمج المؤسستين بالإضافة إلي أن نسب الاشتراكات مستمرة كما هي ولم تتأثر بقرار دمج المؤسستين.

وتابعت التأمينات الإجتماعية بالإشارة إلى أن سن التقاعد النظامي مستمر ولم يتغير أو يتأثر بقرار دمج المؤسستين وتابعت قائلة أن نظام مد الحماية التأمينية مستمر ولم يتغير أو يتأثر بقرار دمج المؤسستين.

وأشارت إلى أنه لا يوجد تغيير في طريقة استقطاع القروض الحكومي وتابعت: أن قرار الدمج يخص الأمور الإدارية فقط بين المؤسستين ولا يؤثر على الأنظمة التقاعدية.

تعرف على كل ما يتعلق بقرار الدمج مع التقاعد

حيث قام مجلس الوزراء بالإعلان خلال اجتماعه أمس عن طريق الاتصال المرئي، برئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، دمج "المؤسسة العامة للتقاعد" في "المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية".

حيث وجهت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية والمؤسسة العامة للتقاعد شكرهما لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، بمناسبة صدور قرار مجلس الوزراء بدمج المؤسسة العامة للتقاعد في المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية.

وتابعت الـتأمينات الإجتماعية بالإعلان أن قرار الدمج يأتي في إطار حرص القيادة الرشيدة على توحيد الجهود في الاختصاصات المتشابهة والاستفادة من الموارد المالية والبشرية في تطوير الخدمات، ورفع كفاءة الأداء وزيادة مستوى الإنتاجية، لاسيما أن المؤسستين تعملان على تحقيق التغطية التأمينية وتوفير المعاشات التقاعدية للعاملين في القطاعين الحكومي والخاص.