الداخلية السعودية: نشر مخالفات الاجراءات الاحترازية بمواقع التواصل جريمة
الداخلية السعودية: نشر مخالفات الاجراءات الاحترازية بمواقع التواصل جريمة

أكدت وزارة الداخلية السعودية في بيانا لها انه سوف يتم  تطبيق تدابير خاصة على أي نشاط يتهاون في تطبيق البروتوكولات المعتمدة للوقاية من كورونا كما ان  الأوضاع الصحية الخاصة بالمنحنى الوبائي لفيروس كورونا  تخضع للمتابعة والتقييم.

حيث أكد  المقدم طلال الشلهوب المتحدث الأمني في وزارة الداخلية أن  رجال الأمن سيواصلون  متابعة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية في كافة المواقع التي تقع تحت اختصاصهم ومساندة الجهات الحكومية المشرفة على القطاع الخاص، وذلك في الأماكن العامة والأحياء السكنية وفي الاستراحات وغيرها، وفي المناطق والقرى والهجر والمراكز لضبط أي مخالفات، واتخاذ كافة الإجراءات النظامية بحق مرتكبيها

كما اوضح  الشلهوب ان هناك بعض الفئات المستثناه من المواطنين يسمح لهم بالسفر خارج المملكة حيث ان لكل فئة شروطها الخاصة لتتمكن من الاستفادة، وكذلك الفئات في الجهات الحكومية الأخرى، كوزارة التعليم ووزارة الصحة ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، ووزارة التجارة، فهناك حالات لكل منها يجب تطابقها لكي تتم الاستفادة

واوضح الشلهوب ايضا انا هناك ارتباط بين ارتفاع الحالات المصابة في بعض المناطق وعدد المخالفات التي يتم ضبطها، من خلال عدم تقيد البعض للأسف بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية كعدم ارتداء الكمامة أو عدم الالتزام بالتباعد الاجتماعي أو التجمعات المخالفة، إذ تهدف لائحة الحد من التجمعات إلى فرض التباعد الاجتماعي وتنظيم التجمعات البشرية التي تكون سببا مباشرا لتفشي فايروس كورونا والحد منه بما يضمن الحيلولة دون تفشيه وفقد السيطرة عليه واحتوائه، مجددا تأكيده على أن العقوبة تشمل كل من يحضر تجمعا مخالفا أو دعا إليه أو تسبب فيه، أو عدم التقيد بارتداء الكمامة أو عدم الالتزام بالتباعد الاجتماعي هذا وفقا لما نشرته صحيفة عكاظ.