السعودية تضرب موعد لحظر التجوال
السعودية تضرب موعد لحظر التجوال

السعودية تضرب موعد للمرة الثانية خلال عام ، بحظر التجوال في جميع أنحاء البلاد ، وذلك بعد ارتفاع إصابات كورونا في المملكة ، بعد ان ارتفع كيرف الاصابات في الاسبوع الاخير وتزايد معدلات الاصابة اليومية .

المملكة العربية السعودية تضرب موعد لحظر التجوال بعد ارتفاع إصابات كورونا في المملكة ، ففي هذه الايام العجاف التي يشهدها العالم بصفة عامة ، والسعودية بصفة خاصة ، فقد حذًرت السلطات الصحية والأمنية فى السعودية اليوم ، من عودة معدل إصابات فيروس كورونا إلى الارتفاع  ، قائلة إن حظر التجول سوف يتم تطبيقه إذا ما ظلت الاصابات في التنامي .

وتحت عنوان ارتفاع الاصابات بكرونا ، فقد قال المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية، الدكتور محمد العبدالعالي، فى مؤتمر صحفى نشرته شبكة CNN الإخبارية نقلا عن التلفزيون السعودى ، الان نرصد ارتفاعًا فى منحنى الإصابات المؤكدة"، مٌشددًا على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية تفاديا للاغلاق الكامل .

وعبر هذا اللقاء فقد أضاف مُتحدث وزارة الصحة السعودية، أن كافة الدراسات العالمية تشير إلى أن أكثر من 80٪ من التأثيرات المتعلقة بالتحكم بالجائحة قد ارتبطت بأنشطة اجتماعية، وهذه الأرقام تواكبها الدراسات التى عملت فى المملكة العربية السعودية،  على الحالات المرصودة مؤخرًا ، وبالذات المناسبات العائلية والتجمعات .

واليوم قد أعلنت السعودية ، تسجيل 317 إصابة جديدة بفيروس كورونا (كوفيد-19)، ليصبح مجموعها 370,278. وكان هناك 5 وفيات إضافية رفعت إجماليها إلى 6,402 ، حيث قد شهدت يوم السبت الماضى الإعلان، عن أعلى حصيلة يومية للإصابات فى الشهور الأخيرة (386 حالة)، بعد فترة استقرار نسبي.

وفي نفس اللقاء فقد قال مُتحدث الصحة ايضا ، إن المملكة أجرت 12.6 مليون فحص لفيروس كورونا منذ ظهوره فى البلاد، فيما حصل تم تطعيم أكثر من 443 ألف مستفيد من اللقاحات ، وأوضح المتحدث، أن الفاصل الزمنى بين جرعتى اللقاح يتراوح ما بين 3 إلى 6 أسابيع على نحو "يعطى الفعالية المنشودة والمأمولة".

السعودية تضرب موعد لحظر التجوال بعد ارتفاع إصابات كورونا في المملكة ، وبشأن احتمالية عودة فرض منع التجول فى المملكة، قال المتحدث الأمنى لوزارة الداخلية، المقدم طلال الشلهوب، إنه "قرار بيد المجتمع" وسيتم العمل به إذا ما تتطلب الأمر ، وتابع: "ما نشاهده خلال الأسبوع الماضى ارتفاع (فى عدد المخالفات) ، وقد كان هناك ألف مخالفة، وهو أكثر من عددها فى الأسبوع السابق عليه.. هناك عدم التزام من المجتمع بهذه القرارات".