الشيخ محمد بن راشد
الشيخ محمد بن راشد

قام حاكم إمارة دبي نائب رئيـس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء بالإمارات سمو الشيخ محمد بن راشد أوامر جديدة عاجلة بمناسبة حلول شهر رمضان من أجل إسعاد أكثر من 500 أسرة، وإدخال السرور على قلوبهم، وجاءت مكرمته الأخيرة بهذه المناسبة قرار بالعفو عن نحو 553 من السجناء والنزلاء في المنشآت الإصلاحية والمنشآت العقابية في إمارة دبي، دون تحديد جنسيات وبهذا يشمل القرار جنسيات متعددة.

وعلى صعيد متصل فقد قام المستشار عصام عيسى الحميدان الذي يتولى منصب النائب العام في إمارة دبي، بإصدار تصريحات جديدة أوضح فيها أن القرار السامي الذي أصدره سمو حاكم إمارة دبي سمو  الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، قد جاء في إطار حرص سمو حاكم دبي على حصول الذين شملهم قرار العفو على فرصتهم في الانضمام إلى عائلاتهم وأسرهم وذويهم بمناسبة شهر رمضان.

ومن الجدير بالذكر أن قرار العفو عن نزلاء المنشآت الاصلاحية والعقابية جاء بهدف تسهيل انضمامهم إلى ذويهم ومن أجل إدخال السرور والبهجة على عائلاتهم وأسرهم بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك تلك المناسبة الجميلة التي تحمل الكثير من قيم التسامح والتراحم.

وكانت هذه الخطوة الانسانية في هذا التوقيت لأن هذا الشهر المبارك يتيح فرصة كبيرة للتقرب إلى الله والتوبة، كي يتمكنوا من مراجعة أنفسهم لاحتمال وصولهم للصواب والعودة إلى استكمال حياتهم بشكل طبيعي، مثل الأفراد النافعين لذويهم وبلادهم بشكل يحترم القانون والنظم ويمتثلون له ويحترموه، كذلك البعد عن أي ذلة قد تبعدهم عن الطريق الصحيح.

وقد كشف المستشار عصام عيسى الحميدان أن النيابة العامة قامت بمباشرة التنسيق الفوري مع القيادة العامة لشرطة دبي من أجل تطبيق أمر العفو بشكل سريع.