محمد بن راشد

مكرمة نائب رئيس الدولة بمناسبة اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة.. أصدر الشيخ محمد بن راشد قرار بإعفاء العديد من المواطنين اليوم من القروض المتبقية عليهم من القروض المتبقية

شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة خلال هذه الفترة الأخيرة، اصدار العديد من القرارات والمراسيم السامية التي تأتي تخفيفا وإسعادا للشعب الإمارتي، حيث تستغل القيادة والحكام جميع المناسبات لغصدار مثل هذه القرارات، وفي هذا السياق وبمناسبة اقتراب احتفالات دولة الإمارات باليوم الوطني الـ 48، قام الشيخ محمد بن راشد بإصدار مرسوم أميري بإعفاء بعض المواطنين من القروض المتبقية عليهم.

وبحسب ما نقلته صحيفة البيان قبل ساعات فقد أعلن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء، عن مرسومه الجديد الذي يقضي بإعفاء مواطني دولة الإمارات أصحاب المنازل في منطقة أبوهيل بديرة التي هي قيد التطوير، ورفع القروض المتبقية عن كاهلهم، تخفيف عنهم.

وقد بلغ عدد القروض 173 مليون درهم، موجهاً سموه دائرة المالية في دبي باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتنفيذ تلك الإعفاءات وفق ما نقلته وكالات الأنباء.

وفي تصريح عاجل له أعلن  المدير العام لدائرة المالية في حكومة دبي عبد الرحمن صالح آل صالح، قبل قليل للصحافة أن الدائرة قد بدأت بشكل فوري في تطبيق واتخاذ كافة التدابير اللازمة من أجل تنفيذ المكرمة السامية من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم.

وأوضح المدير العام لدائرة المالية أن المسوم السامي جاء عاكسا لمدى حرص سمو الشيخ محمد بن راشد بصفته حاكما لإمارة دبي على التخفيف عن المواطن ومعاونته على امتلاك المسكن المناسب الذي يضمن له ولأسرته الحياة الكريمة، التي تليق به كمواطن إماراتي.

وتأتي هذه القرارات في إطار اهتمام سموه بتوفير مختلف مقومات الدعم للمواطنين وعائلاتهم، تحقيقاً لاستقرارهم النفسي والأسري، ومنحهم أحد أهم أسباب السعادة وهو المسكن الملائم الذي يلبي احتياجات الأسرة، بحسب ما ذكرته صحيفة البيان.

ومن الجدير بالذكر أن عبدالرحمن صالح آل صالح قد شدد على أن الدائرة المالية تتولى التنسيق والإعداد من اجل تنفيذ إجراءات الإعفاءات من القروض السكنية بالتعاون مع مؤسسة دبي العقارية (وصل) .

و تتولى حاليًا الدائرة  إدارة المشروع في منطقة أبوهيل والذي يضمّ 390 فيلا يملكها 600 مواطن، بتكلفة إجمالية قدرها 392 مليون درهم، لتوفير المسكن المناسب للمواطن الإماراتي.