فيروس بونيا
فيروس بونيا

الصين تعلن عن ظهور فيروس جديد أشد فتكًا من كورونا، حيث أعلنت الصين عن ظهور فيروس جديد يسمي بونيا الجديد، ويعد هذا الفيروس أشد خطورة من كورونا. ...

وأوضحت المصادر أن هذا الفيروس تسبب في وفاة 7 أشخاص صينيين، وظهور 60 حالة إصابة بمتلازمة بونيا الجديد، والذي ينتقل إلي الإنسان عن طريق حشرة القراد، وينتقل بين الأشخاص عن طريق الدم أو المخاط،ويمكن الإنتقال أيضاً من الحيوانات المصابة.

أعراض الإصابة بفيروس بونيا الجديد

1) ظهور حمى نزفية فيروسية.
2)  ارتفاع شديد في درجة الحرارة.
3)  التعب والحمى.
4) ظهور طفح جلدي.

ويمتد فترة حضانة هذا الفيروس بين أسبوع إلي أسبوعين، وتكمن الخطورة في أنه لا يوجد لقاح أو أدوية يمكنها القضاء عليه، أو حتى التحصن ضده.

تاريخ ظهور الفيروس لأول مرة

تم إكتشاف الفيروس لأول مرة في عام 2009 بالمناطق الريفية الصينية. ويُعتقد أن أحدث انتشار للوباء بدأ في أبريل الماضي، وظهرت إصابة لسيدة تبلغ من العمر 65 عامًا في جيانجسو مؤخرًا بحمى تصل إلى 40 درجة مئوية وسعال مستمر. وتم تشخيص حالتها بمتلازمة «قلة الصفيحات»، وهي الحالة 37 المؤكدة في مستشفى المقاطعة.

وظهر منذ  3 سنوات 16 حالة مصابة بالعدوى بعد ملامسة جثة شخص مات بسبب المرض. وأفادت التقارير أن المريض أصيب بنزف بسبب عدوى شديدة، وعادة ما يتم شفاء المصابون بالحالات الخفيفة من تلقاء أنفسهم. وأولئك الذين يعانون من التهابات شديدة قد يعانون من فشل في الأعضاء.

طرق إنتقال الفيروس

أعلنت المصادر الطبية أن هذا الفيروس ينتقل عن طريق  القراد، وأوضحت التقارير أن الإصابات التي تم اكتشافها في شرق الصين سببها الرئيسي لدغات القراد حتى الآن.

وكشفت تايوان عن ظهور أول حالة لها على الإطلاق من متلازمة «قلة الصفيحات» في نوفمبر من العام الماضي بعد أن أصيب رجل في السبعينيات بحمى وقيء، ولم يسافر إلى الخارج.