الخطوط الجوية السعودية
الخطوط الجوية السعودية

الخطوط الجوية السعودية أو الطيران السعودي تضرر ذلك القطاع بشكل كبير للغاية خلال العام الحالي ٢٠٢٠ ، وذلك بعد ان توقفت الرحلات الدولية الجوية السعودية عبر جميع المطارات في المملكة العربية السعودية، وياتي ذلك نتيجة الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة الرشدية في السعودية عند تفشي جائحة فيروس كورونا .

وهذه الأحكام مثلما ساعدت في القضاء علي فيروس Covid 19 إلا أنها تسببت في دمار وفيرة في المؤسسات المملكة العربية السعودية للخدمات الأرضية حتي بلغت الي 197.87 1,000,000 ريال، طوال الربع الـ2 من العام القائم 2020، وهذا بدل عوائد باتجاه 123.86 1,000,000 ريال طوال الربع المشابه من العام السالف ٢٠١٩ مثثلها مثل المؤسسات الدولية التي أوقفت قطاع الطيران تملك.


البيانات الأخيرة النقدية للشركة في مكان البيع والشراء الاستثماري السعودي تبادل صرحت صبيحة اليوم يوم الخميس ان كمية تلفيات مؤسسات الطيران السعودي في المملكة جاءات فادحة وكبيرة ، ولذا بسب تعطيل غالبية المسيرات ، بشتم نتيجة الأعمال الاحترازية التي اتخذتها السُّلطة  المملكة العربية المملكة السعودية لدى تفشي آفة كوفيد 19 ماعدا عدد محدود من النزهات الجوية المختصة بالإجلاء وعودة حركة الطيران الداخلي في مستهل شهر حزيران بما لا يتعدى 18% من كمية نشاطات التشغيل قبل وباء فيروس كوفيد 19 المستجد.



واضاف تبادل فجر اليوم الخميس : "أن هذه الدمار الضخم وتوقف حركة الطيران والمطارات المملكة العربية المملكة السعودية كان لها نفوذ مباشر على تعطل أغلبية إجراءات المؤسسة الشأن الذي أفضى إلى انخفاض المبالغ الواردة مؤسسات الطيران المملكة العربية المملكة السعودية بمعدل 83% (بمبلغ 532.9 1,000,000 ريال).

أيضا كذلكًً خسر أثرت مصيبة فيروس كوفيد 19 بصورة ملتوي على الاقتصاد في حقوق الثروة في مؤسسة الأمد السعودي الذي شارك في ضياع وصلت 8.9 1,000,000 ريال مضاهاة بـالربع المناظر من العام الماضي .

وبينت وأظهرت مؤسسة الخطوط الجوية المملكة العربية المملكة السعودية الي أنه بصرف النظر عن التحديات التي واجهتها في حضور بلاء فيروس كوفيد 19 ، فأن المؤسسة حقاً وفعلاً خططت لعدد من الجهود الوفيرة والتي تصبو إلى صعود كفاء التشغيل ومن ثم تخفيف أثر بلاء فيروس Covid 19 على ربحية المنشأة التجارية وضمان استمراريتها وتنافسيتها.

وفي هذا الدهر العسير أستطاعت المنشأة التجارية في ان تتمكن من تحري جهود مبالغة جدارة التشغيل المسألة الذي نتجَ عنه تخفيض الأثمان بثمن 210 ملايين ريال لذا الربع منها تكليفات سوف يظل تخفيضها بصورة مستديم بتكلفة 31 1,000,000 ريال لجميع 1/4 سنوي.

وبينت وأظهرت مؤسسة الطيران السعودي أن هذه الأنشطة شاركت في إنقاص مقدار الدمار الضخمة لأجل أن تبلغ إلى 197.9 1,000,000 ريال من منبع تلفيات كانت تقدر بـ 407.9 1,000,000 ريال في حال عدم تحري هذه الأنشطة التي انعكست في انخفاض تكليفات التشغيل بمبلغ 202.2 1,000,000 ريال مواطن سعودي و7.8 1,000,000 ريال في النفقات الإدارية.

ولفتت مؤسسة الخطوط الجوية المملكة العربية المملكة السعودية إلى تطبيق حملة استحداث خدمات تنقية لكل الطائرات بجوار مهابط الطائرات المملكة العربية المملكة السعودية ، إضافة إلى خدمات أخرى تعدت مبيعاتها أثنين وثلاثون 1,000,000 ريال والتي شاركت كذلكً في التخفيض من أثر الوباء على ربحية المنشأة التجارية.

ومن ثم خسر تحملت مؤسسة الخطوط الجوية المملكة العربية المملكة السعودية مقدار الدمار صوب 249.41 1,000,000 ريال أثناء النصف الأكبر من العام القائم ٢٠٢٠ ، بنظير 227.98 1,000,000 ريال مكاسب طوال النصف المشابه من العام الفائت 2019.

وهكذا خسر وصلت تلفيات مؤسسات الطيران السعودي أثناء الربع الأكبر من العام الحالي صوب 51.54 1,000,000 ريال، بدل صافي فاز قدره 104.116 1,000,000 ريال عن المرحلة نفسها من العام الماضي.

علي المنحى الأخر ولقد أعلن أصل عشية البارحة أفاد أن حركة الطيران العالمي والرحلات العالمية سوف ترجع عبر الخطوط الجوية المملكة العربية المملكة السعودية في أثناء أسبوعين.

وأزاد المنشأ أيضاً الي أن بإمكان الأيدي العاملة الوافدة في المملكة العربية المملكة السعودية في الزمن الحاضر التدني والخروج من المملكة العربية المملكة السعودية عبر الطيران السعودي ، غير أن لن يمكن له الوافد أو السائح دراية توقيت الرجوع مرة أخري الي المملكة العربية المملكة السعودية.

من جانبها فقد  أعلنت الإدارة العام للطيران المدني السعودي الي أن الطيران الداخلي في المملكة يعمل في الوقت الجاري وأن المسيرات العالمية عالقة حتي أشعار أخر من السُّلطة.