الخطوط السعودية تكشف مصير الرحلات الجوية الدولية
الخطوط السعودية تكشف مصير الرحلات الجوية الدولية

الطيران السعودي أستطاع أن يسهم بصورة كبيرة في نمو قطاع السياحة من خلال الخطوط الجوية السعودية من خلال مجموعة من المقاومات والعوامل العديدة والكثيرة.

تعد المنطقة الجنوبية في المملكة العربية السعودية، كواحدة من المعالم السياحية التي تتميز بها المملكة.

وتحوز المنطقة الجنوبية العديد من المقومات السياحية التي جعلت منها مقصداً سياحياً يغازلها السائح لِكَي التمتع بأجوائها الساحرة التي يتعانق فيها السحاب مع المناطق الجبلية الشاهقة وتتجلى طوالها صور بانورامية قلّ نظيرها فوق قمم سلسلة مناطق جبلية السروات، مثلما يؤْثر السائح للمكان الجنوبية التجول بين أوديتها وسهولها الريفية قاصداً غابتها ذات المواصفات المتميزة بالظلال اشجارها الكثيرة، مثلما لعشاق المجازفة الكثير من الجهود والفعاليات في المساحة والتي منها تسلق قمم جبالها العظمية لمشاهدة مناظرها الطبيعية الخلابة، إضافة إلى ذلك زيارة القرى التاريخية والأثرية وبيوتها الطينية، إذ أن السياحة في المكان الجنوبية تجمع بين أصالة السالف وعراقة الجاري.

ومن ذاك المنطلق، قامت الهيئة العامة للطيران المدني أو الطيران السعودي بادخار السعة المقعدية في مهابط الطائرات الجنوبية من أجل ربطها في الجوً بكافة أنحاء المملكة ممّا أسهم في تلبية المطلب المتصاعد على السفر، وإنماء الحركة السياحية والاقتصادية في المساحة الجنوبية، وسجلت الإحصاءات الحكومية التي أصدرتها المنفعة أثناء العام 2019 في الأنحاء السياحية الجنوبية عن وصول عدد الراحلين عبر مهبط طائرات أبها العالمي إلى (4.368.153) مسافراً، فيما وصلت عدد النزهات (35.027) سفرية جوية، من ناحية أخرى بلغ عدد الراحلين في مهبط طائرات الملك سعود بالباحة أثناء العام الفائت إلى (441.601) مسافراً، في حين وصلت عدد المسيرات الجوية (4.136) سفرية طيران.

وعمّلت الهيئة العامة للطيران المدني أو الطيران السعودي على الكمية الوفيرة من المشروعات التطويرية لمطار أبها العالمي أثناء الفترة السابقة، من أجل استيعاب التطور الهائل في المطلب على النقل الجوي من أهالي المساحة والقادمين إليها، والرفع من درجة ومعيار إجادة وأصالة الخدمات الجانب الأمامي للمسافرين ورواد مهبط الطائرات، وشملت المشروعات التطويرية توسعة صالة الخروج من بمهبط طائرات أبها بمساحة وصلت 805 أمتار مربعة وطاقة استيعابية تصل 309 مهاجرين، إضافة إلى ذلك توسعة صالة الوصول التي وصلت مساحتها 1030 مترًا مربعًا بطاقة استيعابية 340 مغتربًا في آن فرد، وبوابتين للمغادرة وأخرى للوصول، وسيراً لنقل أمتعة الراحلين، و12 كاونتراً لتعطيل إجراءاتهم، وتحويل أنظمة شاشات إظهار بيانات المسيرات، وتنصيب منافذ إلكترونية بصالات الخروج من، مثلما تم إعداد وتدريب وترقية المدرج الأساسي، ومشروع لصعود عدد مواقف الطائرات لتكون 13 وضعيةًا، بالفضلا على ذلك إرجاع إعداد وتدريب المدرج الحاضر (Runway) لإدراك الطائرات عريضة الجسد، وتوسعة المسار الموازي (Taxiway) إلى 45 م.

مثلما نهضت الهيئة العامة للطيران المدني أو الطيران السعودي في مرة سابقة بإبرام إتفاق مكتوب مشروع مهبط طائرات الملك سعود الجديد بالباحة، وتسعى الإدارة على يد ذاك المشروع إلى إعلاء جدارة التشغيل ورفع نسبة المسيرات المنتظر وقوعها داخلياً وخارجيا، وتعديل البنى التحتية وتزويد معيار الخدمات الواجهة للمسافرين، إضافة إلى ذلك تأدية أحسن المقاييس والخصائص العالمية بالمشروع، ويتضمن المشروع على صالة سفر حديثة بمساحات تكفل التشغيل الداخلي والدولي، وبطاقة استيعابية تبلغ إلى ما يزيد عن 1,000,000 مغترب مرة واحدة فى السنةً.

يقال أن تلك الأعمال التجارية تجيء في إطار شبكة المشروعات التي تنفذها هيئة الطيران المدني على حسب خطتها الخطة المدروسة التي تتوافق مع بصيرة المملكة 2030، الرامية إلى تقصي الإنماء الدائمة للاقتصاد الوطني، من أجل تعديل البنى التحتية وتزويد معيار الخدمات الجانب الأمامي للمسافرين في مهابط طائرات المملكة، وسعيها المتكرر لتحسين وتوسعة مهابط الطائرات الداخلية والدولية لموائمة الإزدهار المطرد في حركة الراحلين في مدن المملكة وتحضير وتحديث البنية الأساسية لقطاع الطيران ولتقديم أسمى الخدمات للمسافرين.

الطيران السعودي يكشف مصير الرحلات الجوية الدولية عبر الخطوط الجوية السعودية

أكدت الخطوط الجوية السعودية، اليوم الجمعة ، مجددا على أن جميع الرحلات الجوية الدولية ما زالت معلقة حتى إشعار آخر.

وقد جاء ذلك ردا من الخطوط السعودية على استفسار أحد السائلين جاء فيه: "الأخوة الأعزاء آمل منكم إفادتي عن الرحلات الدولية إذا كان بعيدا سوف نقوم بالتوكيل على مصالحنا بالخارج".

من جانبها فقد أجابت الخطوط السعودية، عبر حسابها الرسمي علي موقع التغريدات القصيرة "تويتر" قائلة: "أهلا ضيفنا العزيز، نفيدكم بأن جميع الرحلات الجوية الدولية ما زالت معلقة حتى إشعار آخر، باستثناء رحلات المقيمين المغادرين من المملكة العربية السعودية والمقدمين على "منصة عودة".. شكرا لتواصلك".