أزمة قادمة على الوافدين قد تكلف 8 مليون مغترب الرحيل وتوديع المملكة العربية السعودية
أزمة قادمة على الوافدين قد تكلف 8 مليون مغترب الرحيل وتوديع المملكة العربية السعودية

العمالة الوفدة فى المملكة العربية السعودية اليوم وكل مايتعلق بأخر اخبار العمالة الوافدة فى الممكلة العربية السعودية نقدمة لكم على صحيفة الوسط اليوم الموافق 12-11-2020. ...

وافدين المملكة العربية السعودية يبدئو فى القريب مواجهة ازمة تعد لأول مرة فى السعودية بعد ما تسبب تفشي فيروس كورونا كوفيد 19 المستجد بتوقف نبض الحياة في جميع دول العالم، وعطل ملايين البشر عن أعمالهم السعودية وغيرها ن الدول سواء في شركاتهم، أو مؤسسات قطاع خاصة، أو عمالة منزلية، أو سائقين وما إلى ذلك، وتسبب بشلل لنبض شريان السوق العالمي والعربي والسعودي أيضا خلال فترة تفشي الفايروس.

وفى سياق متصل عن هذة الأزمة التي يعيشها العالم بالكامل جراء تفشي فايروس كورونا الوبائي وضعت الأمور على المحك، إما إيجاد لقاح نهائي وعلاج للفايروس، وإما أن تتوقف الأنشطة والأعمال ويبقى الجميع في منازلهم لحين إنتهاء الأزمة، والكارثة الحقيقية هو مصير ملايين الوافدين الذين لا يزالون يجهلون ماذا سيحصل، أو قد يصحل جراء الأزمة العالمية التي أرهقت وزارات الصحة في كافة دول العالم، وكذلك كافة مرافق الدولة لمواجهة هذه الأزمة.

ومن الجانب الأخر عن الأزمة الأخطر في المملكة العربية السعودية , ولكن لو إستمرت الأزمة لا قدر الله لفترة أطول ، ولم يتم إبتكار إيجاد أى عقار او علاج لهذا الفيروس، فإن ذلك قد يؤدي لإبعاد ملايين العمالة الوافدة لبلادهم وتبقى الدولة تتكفل بمواطنيها رغم أنه قبل أيام أصدر الملك سلمان حفظه الله قرارا بمعالجة الوافدين المصابين مجانا كما نشكركم متابعين صحيفة الوسط على متابعتكم الكريمة وحفظ الله سائر البلاد العربية.