وزارة الداخلية الكويتية
وزارة الداخلية الكويتية

تسريب تسجيلات صوتية لأمن الدولة الكويتي، ووزارة الداخلية ترد عليها مؤكدة أنها تعود لعام 2018 .. التفاصيل!!

جاء ذاك في خطاب للداخلية الكويتية، صرحت فيه: "تظهر وزارة الداخلية أن التسجيلات المخصصة بجهاز أمن الدولة التي تم تسريبها عشية اليوم يوم السبت ترجع إلى عام 2018، وهي قيد التقصي من قبل لجنة مستقلة لمناقشة جادة تصرف الاستجوابات.."

واستطردت الداخلية الكويتية في إشعارها: "مثلما تم إحاطة مجلس الأمة الموقر في جلسته بتاريخ 4 آب 2020 وتسليمه في وقت لاحق نسخة منها للاطلاع أعلاه وإدماجه إلى ممارسات لجنة التقصي البرلمانية في موضوع الوعاء السيادي الماليزي".

وقد كانت الداخلية الكويتية قد عرضت، يوم الجمعة، إشعارا أفادت فيه أنه وتشييد على تعليمات ونصائح نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس خالد الصالح، بفعل تقصي سريع بما يختص تسجيلات مسربة من جهاز امن الدولة مساء البارحة ترجع لعام 2018 بمجرد العلم بها، وإنشاء على النتائج الاولية للجنة، ولقد امر معالي الوزير أنس خالد الصالح بمتابعة اجراءات التقصي وإرجاع النظر في ممارسات الجهاز، بالإضافة الى الأحكام اللاحقة:

1- وقف مدير عام جهاز أمن الدولة و7 ضباط في الجهاز عن العمل للمصلحة العامة الى حين نهاية التحقيقات وما تصدر عنها.

2- إحالة واقعة التسجيلات المسربة بما تتضمنه من وقائع ومعلومات وحيثيات مرتبطة بها الى النيابة العامة.