أعلنت صباح اليوم بلدية مدينة الشارقة إعادة افتتاح حدائق مدينة الشارقة واستقبال الجمهور ابتداءً من.

اليوم، وفق مجموعة من الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية التي وضعتها البلدية في الحدائق لتنظيم دخول الجمهور وتوفير بيئة سليمة لقضاء أجمل الأوقات، حيث يأتي استئناف العمل بها تزامناً مع العودة التدريجية إلى مقر العمل وإعادة افتتاح القطاعات الاقتصادية والسياحية في الإمارة الباسمة.

واكد ثابت الطريفي مدير عام البلدية أنه تم إغلاق الحدائق منذ بدء جائحة كورونا كإجراء وقائي واحترازي ولتحقيق التباعد الاجتماعي، وضمن جهود البلدية المتواصلة للحد من انتشار الفيروس، ومع بدء العودة للعمل في القطاعات الاقتصادية والسياحية في إمارة الشارقة قامت البلدية بإعادة افتتاح الحدائق وفق خطة ممنهجة ومدروسة أعدتها مسبقاً مع توفير جميع الاشتراطات اللازمة لدخول الجمهور واتخاذ تدابير وقائية لضمان سلامتهم، مشيراً إلى أن البلدية زوّدت جميع حدائقها بإرشادات مهمة لالتزام الجمهور بها.

تعقيم

من جانبه أوضح علي عبيد الحمودي مدير إدارة التفاعل المؤسسي أن البلدية قامت بجميع الإجراءات اللازمة لإعادة افتتاح الحدائق شملت أعمال التعقيم بشكل يومي، وتزويدها بالعديد من الإرشادات المهمة كارتداء الكمامة طوال الوقت في الحديقة، والالتزام بنقاط الدخول والخروج للحفاظ على التباعد الجسدي من خلال العلامات الأرضية التي تم وضعها، وترك مسافة لا تقل عن مترين بين كل شخص والآخر، وتجنب المصافحة أو العناق والاكتفاء بإلقاء التحية، وغسل اليدين بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 20 ثانية أو استخدام المعقمات، وتغطية الفم والأنف بمنديل أو بباطن المرفق عند السعال أو العطس، وعدم تجمع اكثر من 5 أشخاص، والتزام البيت عند الشعور بأعراض الإصابة بالفيروس، مشيراً إلى أنه لا يسمح لكبار السن فوق 60 عاماً والأطفال دون12 عاماً بدخول الحدائق.

ونوّه الحمودي أن ملاعب الحدائق ستبقى مغلقة وكذلك مناطق ألعاب الأطفال، وذلك بهدف تحقيق مبدأ التباعد الاجتماعي، كما ستقوم البلدية من خلال المراقبين والمشرفين في الحدائق بالمتابعة الدقيقة ورصد جميع التجاوزات أو عدم الالتزام بالإرشادات والضوابط الصحية لاتخاذ اللازم بحق من يخالفها ومنعه من دخول الحديقة.