بشري سارة جاءتنا منذ قليل
بشري سارة جاءتنا منذ قليل

بشري سارة جاءتنا منذ قليل ، قرار عاجل بتصحيح أوضاع المخالفين ، وذلك بسبب الظروف الحالية التي تمر بها البلاد بل العالم أجمع ، حيث قد أعلنت وزارة الداخلية الان عن اتخاذ إجراءات من شأنها تسوية أوضاع بعض المخالفين على أراضيها ، بما يساعد على لم شمل الأسر .

بشري سارة قرار بتصحيح أوضاع المخالفين بسبب الظروف الحالية ، حيث قد أعلنت وزارة الداخلية الكويتية عن اتخاذ إجراءات من شأنها تسوية أوضاع اللاجئين السوريين المخالفين على أراضيها، بما يساعد على لم شمل الأسر السورية.

ووفق ما نقلت جريدة “الجريدة” الكويتية، اليوم، عن مصدر أمني في الداخلية الكويتية فإن القرار يشمل الزوجة والأبناء بالدرجة الأولى، بمنحهم إقامات وفق المادة “22” من قانون إقامة الأجانب، والذي يقضي بضرورة “الإلحاق بعائل”.

ويعيش في الكويت أكثر من 146 ألف سوري، أغلبهم من المقيمين قبل عام 2011، والذين عملوا على استقدام ذويهم إثر الحرب في سوريا، عبر تأشيرات زيارة، على أمل منحهم إقامات عمل أو إقامات دائمة ، حيث يشترط القرار الجديد أن يكون كفيل اللاجئ السوري مستوفيًا كافة الشروط المتعلقة بالراتب ووضعه الأمني، وألا يزيد أعمار الأبناء عن عشرون سنة .

هذا وقد  قال وكيل وزارة الداخلية لشؤون الجنسية والجوازات، مازن الجراح الصباح، إن القرار ينطبق على الرعايا السوريين ممن دخلوا البلاد قبل تاريخ 22 تشرين الأول من عام 2017 المنصرم ، ولا تنطبق على من دخلوا الأراضي الكويتية بعد ذلك.

ومن المقرر العمل بالقرار الجديد لدى الدوائر المختصة بشؤون الأجانب اعتبارًا من الأحد المقبل، وقد أشار الصباح إلى أن الهدف من القرار هو “التخفيف من معاناة الإخوة الوافدين”، مضيفًا أن بلاده ستعمل ما بوسعها لخدمتهم.

وقد كانت وزارة الداخلية الكويتية سمحت، في حزيران الماضي، للسوريين الزائرين بتجديد الزيارات لمدة ثلاثة أشهر مع إمكانية التجديد مستقبلًا ، واستفاد من التجديد أكثر من عشرون ألف زائر سوري منهم من انتهت زيارته ومنهم على وشك الانتهاء.