بلدية درنة الليبية تدعو المواطنين بتسجيل المباني المتضررة من السيول

رأى رئيس بعثة الأمم المتحدة " عبد الله باتيلي " ، والذي أنهي مساء يوم أمس السبت الموافق 16 من شهر سبتمبر 2023، زيارته إلى بلدية درنة الليبية بأن تلك الأزمة سوف تتجاوز قدرة ليبيا علي إدارتها، التي تجاوزت السياسة والحدود، كما عقد القائد العام للجيش الوطني المُشير " خليفة حفتر " ، اجتماع مع رئيس الأركان العامة فريق أول " عبد الرازق الناظوري " من أجل بحث التداعيات للإعصار.

بلدية درنة الليبية تسجيل المباني المتضررة من السيول

صرح المبعوث الأممي لدولة ليبيا في بيان له، بأنه غادر مدينة درنة حزيناً بعد أن شاهد خرابة تلك المدينة الذي حدث من الفيضانات في خسائر الأرواح والممتلكات العامة، كما أكد معاون الأمم المتحدة بفاعلية مع السلطات المحلية، بجانب وكالات الإغاثة على الأرض من أجل تقديم المساعدة الضرورية للمواطنين المحتاجين، بالتزامن مع إجراء فريق الأمم المتحدة، حيث جاء هذا مزيداً من التقييم لوضع التعزيز لتنسيق جهود الاستجابة في مدينة درنة والمناطق المتضررة.

بينما كان رئيس حكومة الاستقرار الموازية " أسامة حماد " ، رافق " باتيلي " في جولة في جميع أحياء منطقة درنة، كما صرح بأن حكومته هي أول من استجاب للعاصفة المتوسطية قبل وقوعها، كما اتخذت إجراءات سريعة وقامت بتشكيل غرف للطوارئ، وقامت بمساعدة قوات الجيش الوطني، ونظمت وصول فرق الإنقاذ والإغاثة حتى قبل وقوعها.

وزارة الصحة

كما أشارت وزارة الصحة للعمل علي تقديم جميع الخدمات الصحية، كما تعمل مع النائب العام علي ضمان كافة الإجراءات القانونية للضحايا والأشخاص المفقودة والعائلات، بينما أشار بما قامت به الحكومة بخصوص تسهيل وصول كل فرق الإنقاذ والإغاثة، والقيام بمساعدتها علي التحرك في العمل لمختلف مناطق الجبل الأخضر درنة، بجانب تأمين المدارس وغيرها من الأماكن من أجل إقامة العائلات، التى تم تدمير بيوتها،

بينما قام رئيس مجلس النواب " عقيلة صالح " ، بالإعلان عن قيامه بجولة تفقدية لمدينة درنة الليبية، من أجل الاطلاع علي حجم الأضرار التي لحقت بها بسبب الفيضانات، التى اقتحمتها وتقديم كافة الخدمات والمساعدات اللازمة للعائلات المتضررة، بينما أكد " صالح " خلال اجتماعه مع عميد بلديه درنة المكلف، وعدد من مسؤولي الأجهزة الخدمية من أجل توفير ما يلزم لبلدية المدينة، كما إنه تفقد أوضاع أهل المدينة وقدم لهم كل طرق الدعم والمساعدات.

بينما نفى وزير الداخلية والأمن العام في مالطا " بايرون كاميليري " ، بوفاة أي من عناصر فرقتهم أثناء المشاركة في أعمال الإنقاذ للمتضررين، وصرح في بيانه بأن كافة أفراد فرقة الإنقاذ والإغاثة بخير وسوف يعيدون إلى مالطا قريباً.

إقرأ أيضاً: وزارة التعليم السعودية..قائمة أسعار المدارس الاهلية بالرياض 1445هـ

تابعنا علي Follow صحيفة الوسط at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام