تحلل جثة سيدة متوفية في شقتها وبجوارها طفلة ثلاث سنوات علي قيد الحياة تعرف علي التفاصيل الحادث
تحلل جثة سيدة متوفية في شقتها وبجوارها طفلة ثلاث سنوات علي قيد الحياة تعرف علي التفاصيل الحادث

في سياق المحتوي الاخباري تحدث حوادث كل يوم لكن هذة الحادثة الاغرب من نوعها العثور علي جثة سيدة متوفية ومتحللة في شقتها وبجوارها طفلة عمرها 3 سنوات علي قيد الحياة والسبب غريب تعرف معانا علي السبب وراء ذلك الحادث الغريب.

في سياق النص قد عثر أهالي مدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر على جثة سيدة ميتة تم تحليل جثتها وطفلتها البالغة من العمر 3 سنوات بجانبها وهي لا تزال على قيد الحياة.

ووقع الحادث في منطقة ستوب شوب بوسط الغردقة وتم إعداد التقرير اللازم وإبلاغ سلطات التحقيق بالإجراءات اللازمة.


تلقى اللواء سليمان شتا مدير أمن البحر الأحمر إخطاراً من مدير المباحث الجنائية بالبحر الأحمر يفيد بتلقيه بلاغاً من ضابط تحقيق بشرطة الغردقة.

وجد الآباء جثة امرأة ميتة في شقتها تظهر عليها علامات التسوس ، وكانت ابنتها البالغة من العمر 3 سنوات جالسة بجانبها.
تم استدعاء سيارة إسعاف على الفور ونقل الجثة إلى المستشفى العام في الغردقة.


وضعها في المشرحة تحت تصرف النيابة التي تولت بدورها التحقيق للوقوف على ملابسات الحادث.

انتقلت مجموعة من المحققين المرتبطين بقسم شرطة ثاني الغردقة إلى مكان الحادث للتحقيق وفحص الأدلة.

كما كشفت التحقيقات الأولية أن الجثة تعود لامرأة تدعى إيمان عزت محمد من مواليد 86 في الفيومة.


وظهرت على الجثة آثار اضمحلال وتم إصدار المحضر اللازم بالحادثة وإخطار النيابة العامة بمواصلة التحقيق واتخاذ الإجراءات اللازمة.

ولم تقدم المصادر أي معلومات عن والد الطفل.

وأن والدتي قد اختفت لمدة 3 أيام ، وكانت رائحة كريهة تخرج من الشقة المجاورة.
كما حطم السكان باب الشقة وأخذوا على حين غرة جارتهم المتوفىة.
كانت إيمان مستلقية على السرير بجانب ابنتها البالغة من العمر 3 سنوات
كما أبلغ الجيران الشرطة التي نقلت مكان الإبلاغ وتم استدعاء مفتش الصرف الصحي.

وأكد مفتش الصرف الصحي عدم وجود شبهات جنائية وأن الوفاة كانت طبيعية.

وقرر مكتب المدعي العام السماح بدفن الجثة وفقا للوائح.