كورونا في الكويت - مجلس الوزراء الكويتي
كورونا في الكويت - مجلس الوزراء الكويتي

مجلس الوزراء يعقد جلسة استثنائية لمتابعة تطورات «كورونا»، وكانت جلسة استثنائية لمجلس الوزارء الكويتي وقرارات خاصة بكورونا.

أعلن مجلس الوزاراء الكويتي عقب انعقاده اليوم انه من اجل اخذ كافة الاجراءات  والتدابير الازمة لسلامة المواطنين المقيمين فقد قرر مجلس الوزراءاء وقف رحلات الطيران مع 7 دول في إطار مواجهة فيروس كورونا. وان هذا القرارا لاىيستهدف  أفرادا أو فئة أو جنسية أو دولا.

وأشاد مجلس الوزراء بالجهود المخلصة والتضحيات التي يقوم بها الأطباء والطاقم الطبي المساعد، معبراً عن اعتزازه بهذا الدور الإنساني العظيم، ومنوهاً بالجهود الطيبة التي تبذلها الكوادر المساندة في أداء وإنجاز مهامهم الإنسانية.

ومن جهته   قدم وزير الصحة رئيس الفريق المكلف بمتابعة تطورات فيروس كورونا الشيخ الدكتور باسل الصباح شرحاً في شأن أخر المستجدات في هذا الشأن، كما بين الاحصائيات والتقارير المتعلقة بتداعيات ونتائج انتشار الفيروس في دول العالم.

واستهل سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد اجتماع مجلس الوزراء اليوم الخاص بمتابعة جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) وتوفير كافة الإمكانات والاحتياطات اللازمة بما يحفظ صحة وسلامة المواطنين والمقيمين.

وفي إطار الإجراءات التي يتم اتخاذها للحد من انتشار وتفشي فيروس كورونا، فقد استوجب الأمر اتخاذ إجراءات احترازية موقتة تتعلق بالجاليات الأكبر عدداً والمقيمة في البلاد، والحاقاً بالتعاميم الصادرة من الإدارة العامة للطيران المدني إلى جميع شركات الطيران العاملة في مطار الكويت الدولي منذ ظهور الوباء في شهر يناير الماضي والمتعلقة بإيقاف الرحلات الجوية من وإلى كل من ( الصين، هونغ كونغ، الجمهورية الإسلامية الإيرانية، جمهورية كوريا الجنوبية، مملكة تايلند، الجمهورية الإيطالية، جمهورية سنغافورة، اليابان، جمهورية العراق ).

كما استعرض المجلس الإجراءات المتخذة حالياً حيال المسافرين القادمين من بعض الدول الأقل خطورة حالياً في مطار الكويت الدولي من فحص حراري ومخبري للتأكد من خلو القادمين من حمل الفيروس.

كما أمر ايضا  مجلس الووزراء تكليف الجهات المختصة بتقديم البدائل العملية التي تضمن خلو المسافرين القادمين إلى البلاد من فيروس كورونا، فقد اصدر مجلس الوزراء قراره بإيقاف لجميع رحلات الطيران القادمة والمغادرة من وإلى مطار الكويت الدولي للدول التالية ( بنغلاديش، الفلبين، الهند، سيرلانكا، الجمهورية العربية السورية، الجمهورية اللبنانية، جمهورية مصر العربية )، وذلك لمدة أسبوع.

كما يمنع دخول جميع القادمين إلى دولة الكويت من أي جنسية ممن لديهم إقامة صالحة أو سمة دخول سابقة، وكذلك المحولين من مطارات أخرى ممن كانوا متواجدين في الدول المشار إليها أعلاه خلال الأسبوعين الماضيين، ويسمح لمواطني دولة الكويت القادمين من تلك الدول الدخول على أن تطبق عليهم إجراءات الحجر الصحي اللازمة، وكلف الجهات المعنية باتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ هذا القرار.

حيث أوضح مجلس الوزراء بأن كل الإجراءات والتدابير التي يتم اتخاذها هي لحماية صحة وسلامة المواطنين والمقيمين بمن فيهم القادمون للبلاد من المقيمين فيها أو زائريها، ولا تستهدف أفراداً ولا فئة ولا جنسية ولا دولا، مما يستوجب من الجميع أن يتفهم تلك الإجراءات ويستجيب لها تقديراً لخطورة الوباء.