مطار
مطار

تصريحات مبشرة للمسافرين على متن الرحلات الجوية خلال الفترة المقبلة

وفي هذا السياق اجرت وزارة الدفاع الأميركية دراسة على انتقال عدوى فيرس كورونا حيث اوضحت الدراسة أن أنظمة الإمداد الجوي على الطائرات التجارية توفر حماية أكبر ضد COVID-19، من تلك الموجودة في غرف العمليات بالمستشفيات  وعلى هذا فن خطر الإصابة بفيروس كورنا على متن الرحلات الجوية منخفض للغاية ، وغير موجود فعليًا، إذا كنت ترتدي قناعًا  كما اشارت الدراسة الى انه  في حالة إصابة راكب واحد فقط على متن طائرة بوينغ 767 أو 777 بالفيروس، فإن الأمر سيستغرق حوالي 54 ساعة لكي يحصل الآخرين على متن الطائرة على جرعة معدية من الفيروس، بينما أطول رحلة طيران في العالم، بين سنغافورة ونيوارك بولاية نيو جيرسي، تستغرق 18 ساعة  .

هذا وقد اوضحت الدراسة إلى أن الرحلة قد تضم راكبًا واحدًا مصاباً، ولم يشمل الركاب الذين يتنقلون حول المقصورة، لافتاً إلى أن الدراسة أجريت على مدار 8 أيام في أواخر أغسطس الماضي، ونفذتها شركة «Zeteo Tech» وهي وكالة تابعة لوزارة الدفاع، والمعهد الوطني للبحوث الاستراتيجية بجامعة نبراسكا، بالشراكة مع بوينغ ويونايتد إيرلاينز  هذا وفقا لما نشرته صحيفة الحقيقة الإلكترونية  .