استجواب رئيس الحكومة الكويتية فى البرلمان الكويتي اليوم مر هام وضرورى

صرح بعض نواب مجلس الامه الكويتي التأكيد على فشل الحكومة في التعاطي مع أزمة كورونا وكذلك في موضوع التركيبة السكانية ومحاسبة المقصرين خاصة في ملف التسريبات. وقال الشعب ما عاد يتحمل أكثر ولا خيار أمام الجميع إلا إنقاذ الوطن من الفساد.

شكر سمو رئيس الوزراء الكويتي فيها رئيس وأعضاء مجلس الأمة على تهنئتهم لحضرة صاحب السمو أمير البلاد بمناسبة الذكرى السادسة على منح منظمة الأمم المتحدة سموه لقب قائد العمل الإنساني وتسمية دولة الكويت مركزا للعمل الإنساني.

سمو رئيس الوزراء المحاور التي تضمنها الاستجوابان، مؤكدا أنه أجاب عن كل ما جاء في المساءلة وقال: أقف على المنصات منذ 40 عاما ولا ترهبني هذه المنصات، وواجهت الاستجواب دون الإحالة إلى التشريعية أو طلب السرية أو اللجوء إلى الدستورية.

العرائض والشكاوى

أدرج على جدول أعمال الجلسة 7 شكاوى جاءت كالتالي:

1 - شكوى رقم 625 ضد وزارة المالية بشأن الضرر الواقع على مواطن جراء رفض إدارة أملاك الدولة استكمال إجراءات ضم جزء من الأرض إلى قسيمته.

2 - شكوى رقم 626 ضد بلدية الكويت بشأن الضرر الواقع على مواطن جراء منح جاره ترخيص بناء سلم خارجي مطل على منزله من دون الحصول على موافقته.

3 - شكوى رقم 627 ضد المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب بشأن الضرر الواقع على موظفة إشرافية جراء عدم إنصافها في تقييم كفاءة الأداء لعام 2019.

4 - شكوى رقم 628 ضد وزارة المالية بشأن الضرر الواقع على مواطن جراء تهاون إدارة أملاك الدولة مع شركة مستأجرة لموقع بالقرب من سكنه وتستغله بالمخالفة للغرض الممنوح من أجله.

5 - عريضة رقم 629 ضد وزارة التجارة والصناعة بشأن الضرر الواقع على مجموعة من المواطنين جراء تجاهل الوزارة لشكاواهم حول تعرضهم للنصب والاحتيال من قبل شركة تجارية وهمية.

6 - شكوى رقم 630 ضد شركة البترول الوطنية بشأن الضرر الواقع على موظف جراء تخفيض مسماه الوظيفي.

7 - شكوى رقم 631 ضد وزارة التربية بشأن الضرر الواقع على طالب في المرحلة الثانوية يعاني من فشل كلوي جراء فصله.