الموجة الثانية من جائحة فيروس كورونا
الموجة الثانية من جائحة فيروس كورونا

الصحة العالمية تناشد الحكومات سرعة التكاتف من أجل التصدي للموجة الثانية لفيروس كورونا

في مفاجأة غير متوقعة صرحت الجهات المعنية بدولة كوريا الجنوبية الإستعداد لبدء محاربة الموجة الثانية لفيروس كورونا التي ستجتاح العالم بالرغم من عدم القضاء نهائياً مع موجة الوباء الأولى، وشددت السلطات الكورية على الجميع الإنصياع لكافة التدابير والإجراءات الوقائية من أجل المواجهة طويلة الأمد والتي من المؤكد أنها ستستمر حتى نهاية فصل الصيف.

وصرحت تشون إين غيون مديرة مركز مكافحة الأمراض والوقاية بكوريا بشأن ذلك قائلة " يؤسفني أن أقول لكم أننا بالفعل سنعاني من الموجة الثانية، وهذا ليس بجديد .. لكنه بدأ في الظهور منذ مايو الماضي في بعض العشوائيات، والآن تقترب الموجة من العاصمة سول ".

وأضافت " كنا نعتقد أنها ستأتي خلال فصلي الخريف والشتاء القادمين، ولكننا أخطأنا ذلك بسبب الإنتشار السريع للوباء العالمي ما دام البشر يتواصلون بصفة مستمرة بدون وعي ".

وبناءاً عليه قام تيدروس أدهانوم المدير العام لمنظمة الصحة العالمية بتحذير الجميع من الموجة الثانية لكورونا مؤكداً أن تأثير ذلك سيستمر لعدة عقود على كافة المجالات الإقتصادية والإجتماعية.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته الحكومة الإماراتية من خلال تقنية الفيديو أضاف تيدروس أدهانوم قائلاً " لازلنا نسارع الوباء وسجلنا مليون حالة في أول 3 أشهر، وحالياً سجلنا مليون حالة أخرى في أسبوع واحد فقط، وبالتالي فإننا بصدد خطر كبير ليس صحياً ولكنه سيقلب موازين الكرة الأرضية بالفعل ".

ودعا مدير المنظمة إلى سرعة تكاتف الحكومات من أجل الإستعداد للقضاء على شراسة فيروس كورونا.