ضوابط جديدة للتعامل مع الوافدين القادمين من الخارج ...

وفي هذا السياق اكد قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة والسكان المصرية انه لا يزال حظر دخول جميع القادمين إلى جمهورية مصر العربية من المصريين أو الأجانب سواء برا او بحرا أو جوا دون أن يكون القادم مصحوبا بما يفيد إجراء تحليل PCR للكشف عن فيروس كورونا قائما على ان تكون النتيجة سلبية وذلك قبل 72 ساعة على الأكثر من الموعد المحدد لإقلاع الطائرة  هذا وقد أرسل القطاع إلى السفارات المصرية بالخارج وجميع السفارات داخل مصر، الإجراءات والاشتراطات المتبعة حاليا لدخول الأراضي المصرية في ظل جائحة فيروس كورونا كما أرسل فاصيل الضوابط المنظمة لعقد الاجتماعات والحفلات

اما فيما يتعلق بمطارات ( شرم الشيخ وطابا والغردقة ومرسى علم ) لغير حاملي إختبار PCR) ) للكشف عن فيروس كورونا فسوف يتم القيام بإجراء تحليل PCR مقابل تكلفة مالية قدرها 30 دولارا ، على أن يتم سحب المسحات بمعرفة الحجر الصحي أو تحت إشرافه وإرسالها على الفور إلى معامل وزارة الصحة والسكان

من جانبة صرح رئيس قطاع الطب الوقائى الدكتور علاء عيد انه يتم إجراء تحليل PCR للكشف عن فيروس كورونا للقادمين من سائقي الشاحنات والأطقم القادمين من دولتي " المملكة العربية السعودية و المملكة الأردنية الهاشمية عن طريق مينائي نويبع وسفاجا البحريين بموانئ الوصول، مقابل تكلفة مالية قدرها 30 دولار، أو ما يعادلها، على أن يتم سحب المسحات فور وصول العبارة أو الحاوية أو السفينة وعلى متنها سائقي الشاحنات والأطقم المعنية وإرسالها علي الفور إلى معامل وزارة الصحة المختصة، وذلك قبل البدء في إنهاء إجراءات الخروج من الميناء وانتظار نتائج التحليل، ويستثني من ذلك الأطفال الذين لا تزيد أعمارهم علي 6 مسنوات هذا وفقا لما نشرته صحيفة البيان