الدكتورة أسماء الكتبي تبعث رسالة مؤثرة من خلال فيديو
الدكتورة أسماء الكتبي تبعث رسالة مؤثرة من خلال فيديو

وجهت الدكتورة "أسماء الكتبي" رسالة مؤثرة من خلال فيديو، تشكي له هذا حالنا يا بن زايد ويا بن راشد، هل نحن ليس ضمن الإتحاد.

حيث أذاعت الدكتورة الإماراتية "أسماء الكتبي" فيديو مصور وجهت فيه رسالة مؤثرة عن الحال الذي تعيش فيه داخل دولة الإمارات المهمشة الفقيرة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وتتسائل في هذا الفيديو في رسالة وجهتها إلى بن زايد ولي عهد أبو ظبي و الحاكم الفعلي في الإمارت، و إلى و بن راشد، ألسنا من ضمن الإتحاد. أقمتم إتحاد للإمارات فعاملونا كما تعاملوا إمارة دبي و إمارة أبوظبي.

وقامت بشرح موقف حدث معها شخصيا عندما رفضت الصيدلية صرف الدواء لها رغم وجعها ووضعها الصحي السيء، وطلبوا بطاقة صحية، وقالت عندكم في دبي و أبوظبي ترسلون أبنائكم إلى الخارج ليتعالجوا، ونحن هنا لا يصرف لنا الدواء.

وقد أثار الفيديو ضجة كبيرة في مواقع التواصل الإجتماعي، ويثبت ما تم نشره في عدة وسائل إعلامية لسنوات عن تجاهل كبير من قبل بن زايد وبن راشد للإمارات الفقيرة التي لا نفط فيها وتم ضمها بقوة السلاح و المال لإتحاد الإمارات ولكنها مهملة اليوم بشكل كامل.

وأضافت قائلة من يتوجه لدولة الإمارات غير دبي و أبوظبي لا يصدق أن هذه الإمارات الفقيرة تتبع دولة الإمارات الغنية التي صرفت ملايين بالخارج لدعم الثورات المضادة وإشعال الفتن والحروب التي لا ناقة ولا جمل الشعب الإماراتي بهذا كله.