قرار ناري من ولي العهد يخفف فيه الضغوط عن الوافدين ويفرح قلوبهم
قرار ناري من ولي العهد يخفف فيه الضغوط عن الوافدين ويفرح قلوبهم

قرار ناري من ولي العهد يخفف فيه الضغوط عن الوافدين ويفرح قلوبهم حيث , أعلن ولي العهد محمد بن سلمان عن 3 قرارات هامة يجب التعرف عليها فيما يلي.

فدائما ما تثلج قرارات ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان قلوب الوافدين وأبنائهم، وتسعدهم لما فيها من إيجابيات وأخبار طيبة تنتظرهم، وبإستمرار يطلع ولي العهد على أوضاعهم ويصدر تعليماته من أجل خدمة زوار المملكة وإرضائهم.

وفي هذا التقرير، نستهله بكلمات أراحت قلوبهم، وطمئنتهم فيما يتعلق بالأوضاع التي يعيشها العالم ككل والشرق الأوسط خاصة، مطالبا الجميع بالحفاظ على الهدوء والصبر، حيث أشار ولي العهد في حديثه لوسائل إعلام مختلفة أن الأوضاع في المملكة تجري بشكل طبيعي، في حال حافظ الجميع على بقائهم في المنازل وإلتزامهم بقرارات عدم الخروج إلا للضرورة والتنقل والإختلاط لحين إنتهاء الأزمة.

وقد جاء ذلك خلال تصريحات ولي العهد لإحدى القنوات الأجنبية حول مصير الوافدين المقيمين في المملكة، وكيف سيتم التعامل معهم على المدى البعيد، ليرد الأمير بن سلمان بأن المملكة بطريقها لإنشاء مشاريع ضخمة تستوعب آلاف الأيدي العاملة، ولن يتم إبعاد أي وافد لا يرغب بالرحيل.

أما فيما يتعلق بإجراءات الإقامة، فقد أوعز ولي العهد لجهات ذات الإختصاص بتسهيل إقامة الأجانب وفتح المجال لهم بما لا يكلفهم ولا يزيد عليهم من رسوم قد تترتب من أنظمة الإقامة الجديدة، وأوعز للجهات المختصة تسهيل خروج الوافدين الراغبين بالسفر خلال 14 يوما دون أي إجراءات ترهقهم.