قطاع المشاعل
قطاع المشاعل

شددت رئيسة لجنة المشاغل في الحجرة التجارية الصناعية في المساحة الشرقية وعضوة المجلس التنسيقي لعمل المرأة في مجلس القاعات شعاع الدحيلا .

ن طوال عرضها لتجربتها في ميدان الاقتصاد بمركز نساء الممارسات في قاعة أبها أن قطاع المشاغل في المملكة العربية السعودية من الممكن أن يستوعب زيادة عن سبعين ألف حرفة للشابات السعوديات.

وبينت شعاع أن إدراك المجتمع وسيدات الممارسات العاملات في ذلك القطاع سيؤدي إلى إشغال تلك الوظائف بواسطة تمرين الكوادر الوطنية على صعيد فريد، لافتةً إلى إحتمالية نفع الشابات السعوديات من التقنيات الجديدة في ميدان التحسين والمجالات المتنوعة التي من الممكن أن تخلق فرصاً وظيفية حادثة، مضمونة ضرورة دراية أبرز الجوانب الإبداعية عند البنت المملكة العربية السعودية لأجل أن تتمكن من تقصي نفسها والإتيان إلى فتح مشروع سبّاق يحقق طموحاتها عوضاً عن النهوض في طوابير انتظار المهنة، ولذا استناداً لصحيفة "الجزيرة".

واستطردت: المرغوب من نساء الإجراءات الخبيرات أن يقمن بدورهن في توجيه هؤلاء الشابات باتجاه الفرص الاقتصادية المتوفرة.

وعرضت الدحيلان روايتها مع الميدان، قامت بوداع قاعة أبها إلى تنشيط لجنة للمشاغل، موضحة دورها في إيصال صوت صاحبات المشاغل للمسؤولين، وإيجاد الإجابات الموقف، وأبرز السبل للعثور على تلك اللجنة، والخطط المنشودة منها، والمنفعة التي سترجع على حريم الأفعال والمستثمرات في ذاك الميدان.