اجتماع عاجل لمجلس الوزراء ومناقشة قرارات هامة

وفي هذا السياق اكد أنس الصالح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ان مجلس الوزراء خلال جلسته التي عقدت امس  في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ صباح خالد الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء استهل أعماله باستعراض ردود الفعل المحلية والخارجية إزاء نبأ وفاة سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح الحاكم الخامس عشر لدولة الكويت يوم الثلاثاء الماضي

من جهته عبر سمو رئيس مجلس الوزراء عن عميق الشكر والعرفان والامتنان للشعب الكويتي الوفي ولقادة وممثلي الدول الشقيقة والصديقة وللأخوة المقيمين على أرض الكويت الطيبة وكذلك المشاعر العفوية الشعبية في مختلف بقاع العالم التي عبرت عن مظاهر الود والتقدير والوفاء التي فاضت به مشاعرهم الكريمة إزاء هذا المصاب الجلل ومشاركة دولة الكويت أحزانها مما كان له أطيب الأثر في تخفيف المصاب على أهل الكويت سائلا المولى العزيز أن يتغمد الفقيد الكبير برحمته الواسعة ورضوانه وأن ينعم عليه بجناته مع الأبرار والصالحين وأن يلهم أهل الكويت جميعا الصبر والسلوان

واعرب سموه عن خالص التهنئة وصادق الدعوات لحضرة صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح مبتهلين إلى الله تعالى أن يمده بموفور الصحة والعمر المديد والتوفيق والسداد ليكون خير خلف لخير سلف ولكل ما فيه خير الكويت وأهلها ورفعتها وازدهارها

من جانبه اشار الشيخ الدكتور باسل حمود الصباح وزير الصحة  آخر تطورات الوضع الصحي في البلاد من واقع أعداد حالات الإصابات والمتعافين والوفيات ومن يتلقون العلاج في المستشفيات وفي العناية المركزة حيث يلاحظ ارتفاع أعداد الوفيات ومن يتلقون العلاج في العناية المركزة. وقد عبر مجلس الوزراء عن القلق إزاء مظاهر التراخي والتهاون في الالتزام بالاشتراطات والتعليمات الصحية

كما اكد وزير الصحة على ضرورة أخذ كل وسائل الحيطة والحذر والالتزام الجاد بالقواعد الصحية تجنبا لمخاطر انتشار العدوى وحفاظا على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين. كما أحيط مجلس الوزراء بالتوصية الواردة ضمن محضر اجتماع لجنة الشؤون الاقتصادية بشأن التقرير السنوي الخامس لهيئة تشجيع الاستثمار المباشر المتضمن الإحصائية الخاصة بنشاط الهيئة ومشروعاته هذا وفقا لما نشرته صحيفة القبس