الإعصار مها

إستنفرت ثلاث دول عربية، وتأهبت بحالة إستعداد قصوى، إنتظاراً لـ مها، التي أوشكت قريبة بدرجة كبيرة جداً، أثارت الرعب في القلوب، حسب ما أوردته مصادر الأخبار العربية وإليكم التفاصيل.

بينت دائرة الأرصاد الجوية العُمانية، اليوم الأحد، إنّ الحالة المدارية المعروفة باسم العاصفة مها الموجودة شرق وسط بحر العرب، تناميت إلى إعصار مداري من الدرجة الأولى.

وأوضحت الدائرة أنّ سرعة الرياح حول مركز الإعصار وصلت إلى 65 عقدة وتبعد الآن 850 كم عن أقرب نقطة في السلطنة رأس مدركة مع استمرار تحركه بصَوب الشمال ؛ الشمال الغربي صَوب وسط بحر العرب.

من جانبه، لمحَ المركز الوطني للإنذار المبكر من الآثار السلبية المتعددة العُماني، إلى فرضيةية تغيير الإعصار لوجهة حركته صَوب الشمال الشرقي بصَوب سواحل الهند في غضون الـ 48 ساعة المٌقبلة.

ولمحَ إلى أنّه لا يوجد فرضية لأيّ نتائجات مباشرة على السلطنة في غضون الأيام الأربعة المقبلة.

وبين المركز أنّ تحاليله توضح أن الحالة المدارية كيار بدأت بالتلاشي بالقرب من جزيرة سقطرى والقرن الإفريقي.

بدوره، نشر عبدالله خضوري، ‏‏‏‏‏‏‏متخصص الأرصاد العُماني، خلال صفحته في موقع التواصل تويتر، صورًا توضح وجهة الإعصار مها.

وكان المركز الوطني للأرصاد في الإمارات، حذر الجمعة، من عدم إستقرار بحري على الساحل الشرقي للدولة، ابتداءً من الإثنين، بسبب العاصفة المدارية مها،قبل أن تتحول إلى إعصار.

وأدلت وكالة الأنباء الإماراتية وام عن المركز، تنبأه أن يشهد البحر على الساحل الشرقي للدولة اضطرابًا، وأن يغرق المد البحري بعض المناطق المنخفضة من الساحل فترة المد العالي.

تناميت الحالة المدارية المعروفة باسم مها الموجودة وسط بحر العرب، إلى إعصار من الدرجة الثانية، بحسب دائرة الأرصاد العُمانية، لكن متنبئين جويين محليين قالوا إنها وصلت للدرجة الثالثة، يوم الاثنين.

وأوردت الأرصاد العُمانية خلال حسابها في موقع التواصل تويتر، بأن مها تناميت في غضون الساعات الفائتة إلى إعصار مداري من الدرجة الثانية بسرعة رياح حول المركز 85-95 عقدة.

ولمحَت إلى أن الإعصار يبعد الآن 730 كم عن أقرب نقطة في السلطنة رأس مدركة مع استمرار تحركه بصَوب الغرب؛ الشمال الغربي.

وبينت إن هنالك نتائجات غير مباشرة لمها على سلطنة عُمان، حيث سوف يرتفع موج البحر إلى ما بين ثلاثة وأربعة أمتار في بحر العرب، وما بين مترين وثلاثة في بحر عمان تزامنًا مع المد العالي بين الساعة 3-5 مساء الاثنين، و3-5 صباح الغد، ما يؤدي إلى امتداد مياه البحر في المناطق الساحلية المنخفضة.

وبينت أن سحبًا منخفضة بدأت تنتشر الآن على سواحل بحر عمان وعلى أجزاء من محافظتي جنوب الشرقية والوسطى، وأن سحبًا ماطرة ستتدفق على سواحل المحافظتين يوم غد.

من جانبه، نشر المتنبئ الجوي ومتخصص الأرصاد العُماني، حارث السيفي، صورًا من الأقمار الصناعية لحركة الإعصار مها، الذي قال إنه تجاوز الدرجة الثانية وأصبح إعصارًا من الدرجة الثالثة.

وذكر السيفي أن مها يواصل تناميه ويصل للدرجة الثالثة بعد وصول سرعة الرياح في محورها 100 عقدة وضغط سطحي يقدّر بـ965 مليبار وفق تحديث البحرية الأمريكية الأخير، مشيرًا إلى أنه يتحرك بشكل مستمر للشمال الغربي متوسطًا بحر العرب.

وأوضح كيف تنامي الإعصار مها في غضون الـ 3 ساعات الفائتة، خلال نشره مقطع فيديو للقمر الصناعي التابع للبحرية الأمريكية، منوهًا إلى توسع واضح لعينِه وحركة مستمرة للغرب والشمال الغربي.