الملك سلمان بن عبد العزيز يوجه رسالة غير متوقعه لجميع المواطنين والمقيمين والوافدين بعد القرارت التى تم اتخاذها والموافقة عليها  ...

عقد مجلس الوزراء جلسته اليوم عبر اتصال بالفيديو برئاسة خادم الحرمين الشريفين ، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ، حفظه الله.

في بداية الجلسة استعرض مجلس الوزراء عددا من التقارير حول وباء فيروس كورونا (Covid 19) على المستويين المحلي والدولي ، والتطورات في التقييم المستمر للجائحة ، والمراقبة العلمية الدائمة لأحدث بروتوكولات العلاج ، والأكثر وآخرها إحصائيات حالات الإصابة والشفاء المسجلة في المملكة العربية السعودية .. وأكدت ما تم تلقيه وهي حالات نشطة في جميع مجالات الرعاية الصحية الشاملة والرعاية الطبية.

وأعرب المجلس عن تقدير السعودية للدعم الإسلامي والدولي ، وبركة الثناء على قرار الحج هذا العام 1441 هـ ، بأعداد محدودة للغاية لأداء مناسك الحج لمختلف الجنسيات داخل المملكة العربية السعودية. كواحد من قواعد الشريعة الإسلامية التي تؤكد على دفع الأذى قبل حدوثه ، والحفاظ على الأمن الصحي العالمي ، وتجسيد مصلحة وصالح خادم الحرمين الشريفين وولي العهد - حفظه الله - لإثبات ذلك. الحج العام في بيئة آمنة وصحية في ضوء هذا الوباء الذي يدمر جميع دول العالم. وتثني على الجهود والخدمات المتكاملة والمتميزة التي تسخرها المملكة العربية السعودية لخدمة الحجاج والمعتمرين والزوار.

وفي هذا الصدد استعرض مجلس الوزراء استعدادات كافة الجهات والقطاعات ذات العلاقة بخدمة الحجاج. لتوفير أعلى مستويات الخدمات والإجراءات التنظيمية والصحية والأمنية الواجب اتخاذها بناءً على خطط تنفيذ استثنائية ، والضوابط المطلوبة التي يجب اتباعها قبل موسم الحج لهذا العام وبعده ، وتلبية المتطلبات للسماح بأداء الطقوس ، والتأكد من خلق بيئة صحية في إقامة الحجاج أثناء تواجدهم وتنقلهم في الأماكن المقدسة ، وخطط الترويج ، وجميع مراحل الطقوس ، بما يضمن الالتزام بالإجراءات التي تفرضها الجهات المعنية. ، بالإضافة إلى تطبيق أعلى المعايير الدولية ذات الصلة ، وتمشيا مع التدابير الوقائية والوقائية المتخذة لحماية وحماية الحاج.

استعرض مجلس الوزراء عدد من الأحداث والتطورات في المنطقة والعالم. وأشار إلى تأكيد المملكة العربية السعودية خلال جلسة مجلس الأمن الدولي ، والتزامها بثوابت القضية الفلسطينية بإنهاء الاحتلال ، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية ، وضمان حق العودة للفلسطينيين. اللاجئين. شجب جميع السياسات والممارسات والخطط الإسرائيلية غير القانونية وغير القانونية.

وبالمثل ، فإن الجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية لإعادة الشعب اليمني إلى بلاده ، لدفع العملية السياسية للوصول إلى الحل المنشود حسب المراجع الثلاثة ، ودعوة مجلس الأمن لتحمل مسؤولياته والوقوف بحزم. وقف اعتداء المليشيات الحوثية الإرهابية على المدنيين والمراكز السكانية في المملكة العربية السعودية.

وناقش المجلس التقدير الذي عبرت عنه المملكة العربية السعودية خلال مشاركتها في مؤتمر المانحين لجمهورية السودان الذي عقد في برلين بجهود الحكومة الانتقالية السودانية والإصلاحات الاقتصادية التي قامت بها رغم التحديات. . إن دعم السودان من المانحين هو استثمار مهم في تحقيق أمنه واستقراره ، وفي الحفاظ على سلامة المنطقة والمجتمع الدولي ، وتمكين السودان من التغلب على الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها ، وأن يأخذ مكانه الصحيح في محيطها العربي والإقليمي والدولي.

ناقش مجلس الوزراء ما أصدره مجلس وزراء الخارجية العرب في دورته غير العادية بشأن سد النهضة الإثيوبي بشأن تشكيل لجنة لمتابعة تطورات ملف سد النهضة بالتنسيق مع مجلس الأمن الدولي بشأن جميع التطورات. إن الأمن المائي لكل من جمهورية مصر العربية وجمهورية السودان جزء لا يتجزأ من أمن العربي ، رافضاً أي إجراء أو إجراء يؤثر على حقوق جميع الأطراف في مياه النيل ، وضرورة استئناف المفاوضات بشكل جيد. إن الإيمان باتفاقية عادلة يأخذ في الاعتبار مصالح جميع الأطراف.

واستعرض المجلس الموضوعات المدرجة في جدول أعماله ، بما في ذلك الموضوعات التي شارك فيها مجلس الشورى في دراسته ، وكذلك النتائج التي توصل إليها مجلس الشؤون الاقتصادية والإنمائية ، ومجلس الشؤون السياسية والأمنية ، واللجنة العامة لمجلس الأمن. الوزراء ومجلس