تأخر الرواتب
تأخر الرواتب

قرر أحد الوافدين من جنسية أسيوية ويعمل بائعا بأحد محلات الأقمشة بالإنتقام من صاحب العمل بطريقة مبتكرة ومختلفة بسبب منعه دفع راتب العامل ومستحقاته المالية وادعائه هروب العامل من العملفجاء انتقامه يحمل خسائر لصاحب المحل بقيمة ملون درهم.

وقد تم حرمان بائع أسيوي في عامه الـ 27 من راتبه لمدة عام كما قام صاحب العمل بادعاء هروبه من العمل والإبلاغ عنه، الأمر الذي جعل هذا العامل المغترب يستشيط غضبا ويقرر الانتقام على طريقته الخاصة، من صاحب محل اقمشة يقع بمنطقة نايففكان سببا في تكبيده خسارة تم تقديرها بما يصل إلى مليون درهم.

وكان العامل قد توجه إلى المحل الواقع بمنطقة نايف في منتصف الليل توجه بعيد انتصاف ليل الواقعة الى محل الاقمشة  المقصود وجلس بعضا من الوقت يفكر في كيفية الانتقام من صاحب المحل الذي ضيع عليه راتبه وتسبب في إلغاء إقامته.

ثم قرر العامل سرقة  الأموال من خزنة المحل الذي تمت الاشارة إليه في.الدعوى المرفوعةأامام الهيئة القضائية  بالمحكمة الجزائية بدبي، كي يسترد حقوقه المسلوبة "بالقوة".

وقد قام العامل بكشر قفل الباب بواسطة مقص حديدي عند خلو الشارع من المارة   ومن ثم دخل اللمحل ليبحث عن المال فلم يعثر عليه، ولكنه عثر على قداحة  فقرر إحزان المالك وقام بإشعال النيران قبل مغادرته ثأرا وانتقاما وقام بإغلاق الباب والمغادرة وألقى الأدوات التي استعملها في القمامة.