وزارة الدفاع الإماراتية تنظم مؤتمر الاتصالات وتقنية المعلومات

قامت وزارة الدفاع الإماراتية، بتنظيم مؤتمر الاتصالات وتقنية المعلومات السنوي في نسخته الأولى، وجاء تحت عنوان مستقبل القيادة والسيطرة والاتصالات وتقنية المعلومات، بينما جاء هذا في ظل الثورة الصناعية الصناعية في فندق إرث أبو ظبي.

إنشاء مؤتمر للاتصالات وتقنية المعلومات لوزارة الدفاع الإماراتية

حيث قد شهد الافتتاح الوكيل المساعد للإسناد والصناعات الدفاعية في وزراة الدفاع اللواء الركن " مبارك سعيد بن غافان الجابري " ، وعدد من كبار المسؤولين بالدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة، حيث قد بدأت تلك الفاعليات في المؤتمر ، بكلمة رئيس الإدراة التنفيذية للإتصالات وتقنية المعلومات في وزارة الدفاع العميد الركن " علي يوسف بن روغة الزعابي " .

حيث قد أكد بأن الإمارات العربية المتحدة تقوم بقيادة تولي استشراف المستقبل للأهمية الضرورية، وهي لازالت سباقة في رسم الخطوط الإستراتيجية بنظرة ثاقبة، بينما أكد " الزعابي " بأن الثورة الصناعية الرابعة، والتى بدأت معالمها حيث تتكشف مع أواخر القران الماضي، حيث قد بالنضوج في مطلع الألفية وأجبار العالم علي الالتفات لها بكافة طرق الاستثمار.

الثورة الصناعية الرابعة

تعتبر الثورة الصناعية الرابعة من الفرص التى تجدد التزام الدولة، بالحفاظ علي القوة النوعية للإمارات العربية المتحدة، من أجل إثبات كفاءة قدراتها وجهودها العسكرية، حيث قد تم عقد اهدافهم الواضحة ورؤية مستقبلهم بوضوح، كما أن وزارة الدفاع الإماراتية تنتج منهج شامل متكامل، في عملية تبنى مخرجات الثورة الصناعية الرابعة والقيام بتحديد معالمها، كما يشمل العمل الاستراتيجي مع كافة الشركاء من القطاع الخاص.

حيث قد بدأت جلسات المؤتمر تناولت عدد من المحاو المختلفة، والتى تظهر أهمية الثورة الصناعية الرابعة وعلاقتها في المجالات العسكرية، وكافة استشراف معالم التحديات والفرصة الخاصة بالقيادة، وفي ظل الثورة تقوم بتسليط الضوء علي كافة التحولات والطورات العسكرية.

إقرأ أيضاً: هيئة أبوظبي للإسكان تعلن مستجدات العمل في مشاريعها الإسكانية

تابعنا علي Follow صحيفة الوسط at Google News
إنضم لقناتنا على تيليجرام