مجموعة قرارت جديدة من الحكومة الاردنية للسيطرة على تفشي فيروس كورونا فى البلاد الخروج من النفق المظلم حتي لا تتفقم المشكلة فى البلاد

صرحت مصادر داخل الحكومة الاردنية تعليق العمل داخل مقار الوزارات والدوائر الرسمية والمؤسسات والهيئات العامة حتى نهاية شهر رمضان في إطار الجهود لاحتواء فيروس كورونا المستجدّ.


وقد تم الاستثناء من قرار التعطيل القطاعات الحيوية الحكومية وفي القطاع الخاصّ ومؤسسات القطاع المصرفي المصرح لها بالعمل بقرار من البنك المركزي، والقطاع الصحي كاملاً بشقّيه العام والخاصّ.

وهذه المرة الرابعة التي تعطل فيها الحكومة عمل الوزارات والدوائر والمؤسسات الرسمية. وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.

وما زال الأردن بمنأى نسبياً من تفشي الوباء مع تسجيله 447 إصابة مؤكدة بالفيروس وسبع وفيات، بحسب الأرقام الرسمية لوزارة الصحة.

وفرضت الحكومة في 21 من الشهر الماضي حظرا شاملا للتجول في عموم المملكة ضمن إجراءات اتّخذتها لمواجهة جائحة كوفيد-19.

وخفّفت السلطات لاحقا من الحظر فسمحت لبعض القطاعات الحيوية بالعمل ضمن شروط وساعات محددة، كما سمحت للمواطنين بالخروج سيرا للتبضع من البقالات والمحال القريبة من أماكن سكنهم.

كما خففت الحكومة إجراءات حظر التجول في ست محافظات هي العقبة والطفيلة ومعان والكرك واربد والمفرق والتي لم تسجل في خمس منها أي إصابات بفيروس كورونا.

وفى سياق متختلف وقدأهابت هيئة تنظيم قطاع الاتصالات في الأردن بأولياء الأمور ضرورة متابعة أطفالهم والمراهقين أثناء استخدامهم شبكة الإنترنت والاطلاع على ما يتم فتحه من تطبيقات.