فى ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها معظم دول العالم قرارت بعض السيدات فى المملكة العربية السعودية العمل فى تلك المهنه الصعبة

يقدم موقع الوسط نيوز اخر الاخار حيث شابات سعوديات في مدينة الأحساء بالمنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية قراروا في العمل بمهنة صعبة وهي قيادة الرافعات المستخدمة داخل المصانع بعد أن ظلت لعقود طويلة حكراً على الرجال.

وقد اوضح ان مجموعة من النساء يعملن بمصنع للتمور في المدينة حيث يتم تنظيف وفرز وتعبئة التمور وتصنيع بعض المنتجات التحويلية منها فيما تخصصت بعضهن بقيادة الرافعات.

وتقول إحدى الشابات السعوديات التي تعمل في قيادة الرافعة داخل المصنع، إنها لم تكن تتوقع أن تستطيع إتقان العمل على الرافعة

وبدت غالبية النساء في المصنع مرتديات للزي السعودي بما في ذلك النقاب الذي يغطي الوجه في مشهد لم يكن مألوفاً من قبل مع هيمنة الرجال لا سيما الوافدين الأجانب على كثير من قطاعات سوق العمل.

وفي غضون سنوات قليلة عدلت السعودية كثيراً من التشريعات وسنت أخرى بحيث تتمكن نساء المملكة من المشاركة في سوق العمل والحياة العامة من دون قيود.