مها محمد الممثلة الكويتية
مها محمد الممثلة الكويتية

مها محمد المذيعة والممثلة الكويتية، فيديو بمواقع التواصل أججَ جدالاً عريضاً، بالحديث عن طرق إكتساب الشهرة في العالم الإفتراضي، رآى فيه مغردون بعض التمييز.

مها محمد الممثلة الكويتية، إعتبرت أن الحصول على الشهرة سهل وبسيط، مؤكدة أن تحقيق نسبة مشاهدات مرتفعة على مواقع التواصل الاجتماعي لا يحتاج بالضرورة إلى إجراء جلسات تصوير وبذل الكثير من الجهود.

قالت مها محمد الممثلة الكويتية، باللهجة الكويتية، أي واحدة تطلع تتفصخ وتسولف تجيب ملايين المشاهدات.
 

بينت مها محمد الممثلة الكويتية أنها يمكن أن تحقق نسبة مشاهدة عالية جداً إذا وجهت الكاميرا نحو عاملتها المنزلية وجعلتها ترتدي ملابس كاشفة أو بكيني، وهو ما أثار انتقادات المعلقين الذين اعتبروا ذلك عنصرية .


يذكر أن مها محمد واجهة حملة تشكيك في جنسيتها الكويتية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ولكنها رفضت الرد على الامر وفضلت الصمت.

مها محمد تحدثت عبر مطع فيديو عن أن رشاقتها تثير غيرة البعض، خصوصا أنه يتم إتهامها باللجوء إلى عمليات الشفط والنحت، في حين أنه لا يمكنها أن تكشف عن هذا السر، مضيفة أنها أبهرت جميع المتابعين بجسمها، وبدأوا يسألونها عن تخلصها من وزنها الزائد، وإن كانت قد خضعت لعملية تكميم.

عام 2010 تعرّضت مها محمد لعملية اختطاف نجت منها على يد مجهول انتحل شخصية المنتج الكويتي ​عادل المسيليم​، وطلب منها لقاءه في مكتبه الخاص للإتفاق على مسلسل.