بعد الانضمام لـ«MSCI».. هل تخترق الأسهم 9 آلاف نقطة؟
بعد الانضمام لـ«MSCI».. هل تخترق الأسهم 9 آلاف نقطة؟

بعد الانضمام لـ«MSCI».. هل تخترق الأسهم 9 آلاف نقطة؟

حسبما ذكر صحيفة عكاظ ينقل لكم موقع صحيفة الوسط محتوي خبر بعد الانضمام لـ«MSCI».. هل تخترق الأسهم 9 آلاف نقطة؟ .

صحيفة الوسط - توقع متخصصون لـ«صحيفة الوسط» انتعاشة قوية جديدة لسوق الأسهم السعودية على خلفية الانضمام لمؤشر «مورجان ستانلي» للأسواق الناشئة «MSCI»، وارتفاع سعر البترول الخام خلال الأسبوع الحالي، واتجاه السوق لاخترق 9000، وزيادة حجم التداولات تدريجيا إلى 6 مليارات ريال.

وذكر عضو لجنة الأوراق المالية في غرفة ترويج وصناعة جدة المهندس محمد عقيل لـ«صحيفة الوسط»: «سوق الأسهم جنت خلال الأسبوع السابق ثمار 3 سنوات كاملة من الإصلاحات الشاملة بالانضمام إلى مؤشر مورجان ستانلي للأسواق الناشئة، أبرزها تقليص الاشتراطات المالية لفتح السوق للأجانب، وزيادة فترة التسوية الخاصة بالصفقات إلى يومي عمل، كما ضمت الإصلاحات تطوير خدمة الحفظ المستقبل في يناير السابق، وإدارة حالات السقوط، وتفعيل نظام التسليم مقابل الدفع، واعتماد لائحة حوكمة الشركات وغيرها من الإجراءات التي أدت الى زيادة نسبة تملك الاجانب في السوق إلى 5 في المائة مع تطلعات إلى ارتفاعها لـ 25 في المائة لتعزيز الاستثمار المؤسسي، والحد من الممارسات السلبية التي عانينا منها طويل».

وتوقع عقيل أن تؤدي هذه الخطوة إلى تدفقات مالية خارجية على السوق تصل إلى 150 مليار ريال خلال عامين بعد بدء الإدراج الرسمي في يونيو من العام القادم.

وأشار إلى إعجاب الخبراء العالميين بالإصلاحات الشاملة في السوق، وعزم الهيئة وتداول على إِدامَة الإجراءات الرامية إلى دعم الإصلاحات في المرحلة القادمة.

من جهته، بين عضو لجنة الأوراق المالية في غرفة ترويج وصناعة جدة سابقا هاني باعثمان لـ«صحيفة الوسط» أن السوق مقبلة على طفرة في المؤشر، وحجم التداولات بعد جرعة الثقة التي حازها أخيرا.

ولفت أن عام 2018 أنطلق بالانضمام إلى مؤشر «فوتسي راسل» ثاني أكبر المؤشرات العالمية، وفي منتصف العام انضمت السعودية إلى بصورة رسمية إلى مورجان ستانلي، ويعني ذلك تدفقات قد تصل إلى 35 مليار دولار على أقل تقدير.

ونوه إلى أن المؤشر العام الحالي سجل ارتفاعا في قيمته بلغ 13 في المائة ليكسر حاجز 8400 نقطة للمرة الأولى منذ 40 شهرا.

وأضاف: «السوق تتجه إلى اخترق حاجز 9000 بنهاية العام الحالي، وأتوقع زيادة حجم التداولات تدريجيا إلى 6 مليارات ريال بدلا من أقل من ملياري ريال في الأيام الأخيرة قبل عيد الفطر المبارك».

من جهته، لفت عضو جمعية الاقتصاد السعودي الدكتور عصام خليفة لـ«صحيفة الوسط» إلى تحول مؤشر سوق الأسهم إلى الاتجاه السعودي مجددا بعد فترة تَأَخَّر وتذبذب في شهر رمضان.

وذكر أن اتفاق الدول الأعضاء في (منظمة أوبك للبترول والنفط) على زيادة الإنتاج وارتفاع سعر البترول الخام بنسبة 2 في المائة سيكون له تأثيره الإيجابي على السوق.

ودعا الشركات السعودية إلى الإقبال على التحول لشركات مساهمة في إطار اهتمام الدولة بتعميق حجم السوق لتصل إلى أضـخم من 250 شركة خلال 10 أعوام.

وأفاد بأن التغير الهيكلي في أصول الملكيات نحو المؤسساتية يدفع بالسوق إلى الاستثمار العلمي استنادا إلى آليات السوق.


برجاء اذا اعجبك خبر بعد الانضمام لـ«MSCI».. هل تخترق الأسهم 9 آلاف نقطة؟ قم بمشاركتة الخبر على مواقع التواصل الإجتماعي . يمكنك ايضا متابعة كافة الاخبار عن طريق فيسبوك وتويتر .

المصدر : صحيفة عكاظ