الحظر الجزئي في الكويت
الحظر الجزئي في الكويت

الحكومة الكويتية تعلن تطبيق الحظر الجزئي الأسبوع المقبل، حيث صرحت مصادر كويتية، إن مجلس الوزراء الكويتي سوف يتخذ قرارا بتطبيق الحظر الجزئي بداية من الأسبوع القادم.

وأعلنت مصادر صحفية، أن مجلس الوزراء لم يستبعد اللجوء إلى الحظر الجزئي، معللين بما أسموه "سوء الوضع الوبائي والصحي في البلاد".

وأوضحت المصادر أن "جهات حكومية كثيرة، منها الداخلية والحرس الوطني والإطفاء والإعلام، أعدت كشوفا بأسماء موظفيها استعداداً لقرار الحظر فور اعتماده".

وقامت مصادر أمنية بالتأكيد أن قطاعات وزارة الداخلية الميدانية على أهبة الاستعداد لتنفيذ قرارات مجلس الوزراء المتعلقة بمكافحة كورونا، وفي حال صدور قرار بالحظر الكلي أو الجزئي فإن العناصر الأمنية جاهزة لتنفيذه فوراً، مشددة على أن الأمن الصحي خط أحمر، ولن يسمح للمتجاوزين بمخالفة قرارات مجلس الوزراء.

وأعلنت أن التعليمات الصادرة لرجال الأمن واضحة وصريحة بمنع التجمعات، موضحاً أن المخالفين سيتم التعامل معهم بمنتهى الحزم، مشددا على أنه "لا استثناءات في ما يخص الأمن الصحي".

وأوضح المصادر إلى أن مجلس الوزراء سيعد آلية لترتيب استقبال المواطنين في الجمعيات وغيرها، موضحاً أن عدم الالتزام مؤخراً وضع السلطات الصحية في خانة الخطر.

يشار إلى أن تصريحات كانت قد صدرت عن وزير الصحة الكويتي أثارت جدلا كبيرا وغضبا في البلاد، حيث صرح الوزير في جلسة لمجلس الأمة إن "الجائحة لن تنتهي، كورونا معنا إلى يوم القيامة، كوفيد-19 خرج عن السيطرة"، مؤكدا "الآن أصبح التحصين هو السبيل للخروج، من لن يتحصن سيكون كوفيد-19 موجودا".