دولة الامارات " تسعة "  عوامل تساعد قدرة سياحة دبي في استقدام  مستثمرين جدد
دولة الامارات " تسعة " عوامل تساعد قدرة سياحة دبي في استقدام مستثمرين جدد

نشرت دولة الإمارات العربية المتحدة  بالتوضيح للوافدين فى  هذه القطاعات على إدخار " 9 شؤون " غاية فى الاهمية بموضع هائل .

 

أكد مستثمرون ومديرو فنادق وشركات سياحية بدبي، أن هنالك 9 عوامل تدعم الانفتاح السياحي بالإمارة وبذلك تجتذب مستثمرين جدد إلى دبي، مشيرين حتّى من أهم تلك العوامل زيادة المكاسب المادية للمستثمرين مقارنة بدول مكان في شمال أفريقيا والخليج والعالم.

وتضمنت قائمة تلك العوامل كذلكًًًً توافر عناصر الأمن والأمان والاستقرار في العلاقات الاجتماعية بين المقيمين وهي أبرز وضح للاستثمار، بالإضافة لامتلاكها شبكة قوية ملاحية وجوية بالجمهورية، وامتلاكها كذلكًًًً شبكة تجديد بنية لازمة ذات كرب، بالقرب من وجود أهم وجهات التسوق بالعالم بدبي، وسهولة الأعمال وتنقيب التراخيص، فضلاً عن تنوع النشاطات الحكومية لحث جذب الزائرين، لا سيما في مرحلة ما حتى حالا المصيبة، والنشاط الاقتصادي للبلد والمشاد به عالمياً تزامناً مع اقتراب إكسبو 2020، وتسارع حملة التطعيمات بنظير فيروس كوفيد 19 لأغلب سكان الجمهورية.

وتفصيلاً، قال مؤسس شركة «ألفا تورز» ورئيسها التنفيذي، غسان العريضي، بأن دبي والإمارات ككل تعطي للمستثمرين عائداً مجزياً وجيداً، خصوصا بالمقارنة مع انتصارات الاستثمار بالقطاعات السياحية الأخرى بالمنطقة والعالم، لافتاً إلى أن الانفتاح على تطبيع الأواصر بين إسرائيل والإمارات سيعزز من مكانة دبي الدولية في جذب الكمية الوفيرة من المشاريع الاقتصادية الدولية، خاصة للقطاع المخصص بالشركات السياحية في حضور بحثهم عن فرص تجارة متبادلة النفع.

وتحدث مدير فندق «تماني مارينا»، وليد العوا، إن إثبات نجاح دولة جمهورية الامارات العربية المتحدة في مقابلة جائحة Covid 19 أهلها مبالغة عن ذي قبل على الانفتاح على جذب مستثمرين مستجدين، مؤكداً أنه بمقارنة المقومات السياحية بالدول المجاورة بمنطقة في شمال أفريقيا والخليج فإنه لا يوجد أي مركز أجدد للاستثمار وتوفير خدمات عالمية للمستثمرين الدوليين غير إمارة دبي ودولة جمهورية دولة الإمارات العربية المتحدة العربية المتحدة ككل.

وأشار إلى أن الانفتاح السياحي بدبي ولا سيما في أعقاب مرحلة البلوى سهل جذب مستثمرين جدد إلى قطاعات كبرى كالعقارات، متوقعاً أن يجذب مستثمرين جدد  خلال الفترة المقبلة مع اقتراب إكسبو دبي إلى قطاع المواصلات والمشروبات والنقل.

وأزاد أن تنشيط القطاع من خلال النشاطات والخطط كالخطة الحضرية التي أطلقت مؤخراً ستعزز من دور القطاع كشريان حيوي للإيرادات بالبلد عامة، وبخاصة في دبي، مشيرا إلى أن مساهمة النشاط السياحي في الاقتصاد الإماراتي بلغت 11.9% وذلك بنهاية عام 2019.

وأﻛﺪ اﻟﺮﺋﻴﺲ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬي ﻟﻤﺠﻤﻮﻋﺔ «ﺗﺎﻳﻢ ﻟﻠﻔﻨﺎدق»، ﻣﺤﻤﺪ ﻋﻮض، أن دبي والإمارات تتميز بمعدلات آمن وأمان عالية، حيث إنها لديها هذه اللحظةً معدلاً من أعلى مقادير السكون في العالم في بنظير هبوط معدلات الجناية لمستويات قياسية، بالفضلا على ذلك هذا عيش المجتمع في راحة وعدم المفاضلة بينهم بالمعاملة على أساس الديانة، بالفضلا على ذلك ذاك تسارع حملة تطعيم بدل بلوى كورونا والتي بلغت أكثر من   75% من سكان الدولة هي من العوامل الضرورية التي ستحفز في جذب الأعمال التجارية الاقتصادية الدولية والأجنبية إلى القطاع السياحي بدبي.

ونوه على أن من تلك المحفزات أيضاًًًً التي تجذب المستثمرين الجدد إجادة وأصالة الإمارة بالضيافة الفخمة وفقاً للمعايير العالية لمستوى المهنة الخدمية، إذ لديها معالم كبرى كأطول برج بالعالم وهو «برج خليفة»، بالفضلا على ذاك أفخر المنتجعات السياحية، وأبرز وجهات التسوق بصدد العالم.

وأضاف: «من تلك المحفزات ايضاًً تفوقها في تعزيز المبادرات الجاذبة للسياح كرحلات السفاري الصحراوية، والتخييم أدنى النجوم، بالفضلا على ذاك تميزها بفعاليات على مستوى عالمي، ومن الأشهر بينهن مهرجان دبي للتسوق».

من جانبه، أفاد المدير العام لوكالة الفيصل للسفريات والسياحة، ياسين دياب، إن الاستثمار السياحي في دبي صار جذباً للمستثمرين بخصوص العالم ولا سيما حتى الآن توفيق دولة جمهورية الامارات العربية المتحدة في مواجهة أزمة نكبة كورونا، مشيراً إلى أن من العوامل الجاذبة أيضاًًًً توفير الحق للمقيمين للحصول على أمان لاستثماراتهم في نطاق البلاد مع سعي القيادة الراشدة بواسطة الجهات التنفيذية والحصول على ربحية جيدة مقارنة مع دول في شمال أفريقيا والخليج لكن والعالم.

بدورها، تحدثت مدير عام مجموعة البراك للسياحة والسفر بدبي، هدى أبوالسعود، إن استئناف جميع المبادرات الاقتصادية والسياحية بالبلد وتعزيز الممارسات الوقائية لإنقاص انتشار فيروس «كوفيد-19» بل والنجاح بحملات التطعيم سيعزز الأعمال التجارية الاقتصادية السياحة ويجعل دبي مقصداً للاستثمارات الأجنبية ولا سيما بالتزامن مع اقتراب موسم الصيف وإكسبو دبي.

وتحدث المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «أوغست» للاستشارات الفندقية والضيافة في أبوظبي، نويل مسعود، إن فرز دبي والإمارات وجهة سياحية متميزة وسط وجهات العالم الفريدة من أهم المحفزات التي تجذب الأعمال التجارية الاقتصادية الدولية لها.