قبل بدء مشروع بحثي مع بكين.. أنواع الأرز الموفرة للمياه في مصر
قبل بدء مشروع بحثي مع بكين.. أنواع الأرز الموفرة للمياه في مصر

قبل بدء مشروع بحثي مع بكين.. أنواع الأرز الموفرة للمياه في مصر صحيفة الوسط خبر تداوله الوطن حيث نسعى جاهدين نحن فريق عمل صحيفتكم المتميزة والمتألقة دائما بين مواقع التواصل الإجتماعى على أن نوافيكم بجميع الأحداث لحظة بالحظة , كما نهتم بأخر الأخبار "العربية والدولية ",كما نهتم أيضا بأخر القضايا العربية قبل بدء مشروع بحثي مع بكين.. أنواع الأرز الموفرة للمياه في مصر، قبل بدء مشروع بحثي مع بكين.. أنواع الأرز الموفرة للمياه في مصر وعلى الصعيد الأخر نتمنى أن نحصل إعجاب الجميع ونتمنى عمل إعجاب لصفحنتا ليصلكم كل جديد ومشاركة الإخبار على مواقع التواصل الإجتماعى ، قبل بدء مشروع بحثي مع بكين.. أنواع الأرز الموفرة للمياه في مصر.

صحيفة الوسط - في إطار لقاء بين رئيس جامعة بنها ممثل الجامعات الصينية، والبروفيسور الصيني شينج يونجزونج، اُتفق على وضع جدول زمني تفصيلي للبدء في المشروع البحثي المشترك بين مصر والصين، لزراعة الأرز دون استهلاك كميات كثيرة من المياه.

وأثبت الدكتور السيد يوسف القاضي، رئيس جامعة بنها، أن هذا المشروع هو أحد ثمار الترابط المشترك المشترك بين الجامعة وعدد من جامعات بكين، حيث يهدف المشروع إلى إيجاد حلول للتغلب على استهلاك زراعة الأرز لكميات كبيرة من المياه.

وعلى طريق ذلك، استعرض الدكتور عبدالسلام دراز، رئيس برنامج الأرز بمعهد بحوث المحاصيل الحقلية سابقا، أنواع الأرز الموفرة لاستهلاك المياه وطرق استنباطها، موضحا أنه منذ إنشاء برنامج الأرز القومي، ومن أهم أهدافه "تعظيم الإنتاج من وحدتي المساحة والمياه، زيادة كفاءة استغلال المياه"، وذلك يعني أن كل كيلو من الأرز كان يستهلك 1.3 متر مكعب من المياه، وأصبح يستهلك 0.7 متر مكعب، وتم ذلك من خلال استراتيجيات واضحة، هي:

الاستراتيجية الأولى:

استنباط أصناف مبكرة النضج، لا تمكث في الأرض أضـخم من من 130 يوما، وتعطي محصول حوالي 4 أطنان للفدان، وتستهلك 5.5 ألف متر مكعب، هذه الأصناف مثل "جيزة 177، سخا 102، سخا 103، سخا 105، سخا 106"، وهناك أصناف أيضا تتحمل الملوحة المبكرة، وتزرع في الحزام الشمالي للدلتا، مثل "جيزة 178، وجيزة 179".

وأضاف دراز أن هذه الأصناف تتحمل الملوحة وتروى بمياه مخلوطة، وتعطي محصول 4 أطنان للفدان.

الاستراتيجية الثانية:

استنباط أصناف تستهلك مياه أقل وتتحمل مياه العطش حتى 12 يوما، وترزع في نهايات الترع والمناطق الشحيحة بالمياه، وهناك برنامج لاستنباط أصناف تتحمل فترات العطش الطويلة، يقودها شباب من مركز بحوث الأرز بسخا، وتم من خلال هذا البرنامج، استنباط وتسجيل صنف "سخا 107"، الذي يتحمل فترات العطش الطويلة ويزرع في نهايات الترع التي يقل بها المياه.

وأشار دراز أن الصنف "سخا 107" يستهلك 4000 مترمكعب من المياه، ويعطي من 3.5 إلى 4 أطنان للفدان.

الاستراتيجية الثالثة:

استنباط أصناف "أرز هجين" تمكث في التربة 135 يوما وتستهلك 6000 متر مكعب من المياه، وتعطي محصول من 5 إلى 5.5 طن للفدان، موضحا أن بسبب كفاءة المياه في هذه الحالة، ينتج المتر الواحد من المياه أضـخم من كيلو من المحصول، وأن هذه أصناف أرز هجين "مصر 1"، وهناك أصناف أخرى تحت التسجيل، مشيرا إلى أن إنتاج الصنف يستغرق 12 عاما.

الاستراتيجية الرابعة:

استنباط أصناف عالية الإنتاجية حديثة، كبديل عن الصنف "سخا 101" وهذا الصنف إنتاجيته عالية، أي أضـخم من 4 أطنان للفدان، ويمكث في التربة 130 يوما، ويستهلك 6000 متر مكعب.

وأشار دراز، إلى أن الهدف الأول والأساسي لجميع الباحثين بمركز البحوث والتدريب في الأرز، هو زيادة كفاءة استخدام المياه، وإنتاج أصناف من الأرز عالية الإنتاجية مستهلكة كمية أقل من المياه، وتتحمل فترات عطش طويلة.

واختتم رئيس برنامج الأرز بمعهد بحوث المحاصيل الحقلية سابقا، قائلا إن الحاجة تستدعي أن يزرع الأرز بالحزام الشمالي للدلتا، أي بجوار البحر، لمنع غزو مياه البحر لأراضي الدلتا، وتحويلها إلى أراضي ملحية، مشيرا إلى أن عدم زراعة الأرز سيؤدي إلى تحويل الأراضي إلى أراضي ملحية مثل السابق.

وفى نهاية الموضوع نأسف عن أي خطأ فى المحتوى الذى نحن بصدده ومما لا شك فيه أننا لا نحصل على إعجاب جميع الأطراف وأنه هو مجرد محتوى إخبار ي نجمعه لكم من أكبر الصحف الدولية ,على أن نوافيكم بكل الأخبار من جميع أنحاء العالم كما نعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل . ونقل الأحداث فى وقتها من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . ونتمنا أن نحصل على إعجاب من كل زوارنا ودعمكم لنا هو سر نجاحنا ولا تنسوا متبعتنا على مواقع التواصل الإجتماعى ليصلكم كل الأخبار فى وقت الحدث. مع تحيات اسرة موقع صحيفة الوسط .

المصدر : الوطن