بعد تحقيق «المصرى الأن»يؤكد أن الصحة تفتح ملف صلاحية العدسات اللاصقة
بعد تحقيق «المصرى الأن»يؤكد أن الصحة تفتح ملف صلاحية العدسات اللاصقة

بعد تحقيق «المصرى الأن»يؤكد أن الصحة تفتح ملف صلاحية العدسات اللاصقة صحيفة الوسط خبر تداوله المصرى اليوم حيث نسعى جاهدين نحن فريق عمل صحيفتكم المتميزة والمتألقة دائما بين مواقع التواصل الإجتماعى على أن نوافيكم بجميع الأحداث لحظة بالحظة , كما نهتم بأخر الأخبار "العربية والدولية ",كما نهتم أيضا بأخر القضايا العربية بعد تحقيق «المصرى الأن»يؤكد أن الصحة تفتح ملف صلاحية العدسات اللاصقة، بعد تحقيق «المصرى الأن»يؤكد أن الصحة تفتح ملف صلاحية العدسات اللاصقة وعلى الصعيد الأخر نتمنى أن نحصل إعجاب الجميع ونتمنى عمل إعجاب لصفحنتا ليصلكم كل جديد ومشاركة الإخبار على مواقع التواصل الإجتماعى ، بعد تحقيق «المصرى الأن»يؤكد أن الصحة تفتح ملف صلاحية العدسات اللاصقة.

صحيفة الوسط - اشترك لتصلك أهم الأخبار

فى استجابة سريعة للتحقيق الذى نشرته «المصرى الأن»، أمس الأول، تحت عنوان «من الغش ما عمى.. حتى العدسات اللاصقة صينى»، أثبتت الدكتورة رشا زيادة، رئيس الإدارة المركزية لشؤون الصيدلة، أنها اعتبرت الأستجواب المنشور بمثابة شكوى رسمية موجّهة إلى الإدارة، وأنها ستتواصل مع جهاز حماية المستهلك ووزارة التموين لشن حملات تفتيشية على محال بيع العدسات اللاصقة ومحاليل تعقيمها، بالإضافة إلى تحليل العيّنات التى حصلت عليها الجريدة للتأكد من كونها منتهية الصلاحية أم مهرّبة.

وذكرت الدكتورة مريام بولس، مدير وحدة المستلزمات الطبية، إنه سيتم تحليل العدسات التى تحمل أسماء ماركات عالمية من خلال فحصها وتحليل المحلول الداخلى الموجود بها، والتواصل مع الشركات المستوردة للتأكد من كونها تُعد ضمن شحنات تم استيرادها بالفعل، أم شحنات مهرّبة، أم عدسات مجهولة الهوية تم تغليفها بأغلفة لماركات عالمية مشهورة.

وأضافت «بولس»: «بالنسبة لعينات المحاليل المعقمة، التى تم شراؤها من أحد أرصفة العتبة، تم التأكد أنها دون اسم مستورد أو رقم استيراد، وغطاؤها غير مطابق للمواصفات القياسية، ما يؤكد أنها لا تحتوى على محلول معقم حقيقى».

وأشارت إلى أن الأستجواب المنشور بالجريدة أظهر عن الاتجار فى أحلام الفتيات من خلال تحضير منتجات تجميلية خطرة تضر حياتهن ومستقبلهن، ناصحة بعدم إلقاء مُخلّفات مستحضرات التجميل بعد انتهائها على حالتها، وأنه يجب «قص العلب الفارغة».

وفى نهاية الموضوع نأسف عن أي خطأ فى المحتوى الذى نحن بصدده ومما لا شك فيه أننا لا نحصل على إعجاب جميع الأطراف وأنه هو مجرد محتوى إخبار ي نجمعه لكم من أكبر الصحف الدولية ,على أن نوافيكم بكل الأخبار من جميع أنحاء العالم كما نعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل . ونقل الأحداث فى وقتها من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . ونتمنا أن نحصل على إعجاب من كل زوارنا ودعمكم لنا هو سر نجاحنا ولا تنسوا متبعتنا على مواقع التواصل الإجتماعى ليصلكم كل الأخبار فى وقت الحدث. مع تحيات اسرة موقع صحيفة الوسط .

المصدر : المصرى اليوم