أسباب الوحام أثناء الحمل
أسباب الوحام أثناء الحمل

الوحام هو الرغبة الشديدة و المفاجئة لتناول أطعمة معينة خلال فترة الحمل , و قد تكون هذه الرغبة لتناول الأطعمة الحلوة , أو الأطعمة الحارة و المالحة , أو الأطعمة الحامضة , و في بعض الأحيان قد تميل الفتيات إلى الرغبة في تناول المواد الغير غذائية . عادة ما تتلقي الفتيات الحوامل الوحام خلال الثلث الأول و الثاني من الحمل .

ما هي أسباب الوحام أثناء الحمل ؟
تشير الدراسات إلى أن حوالي 84 في المئة من الفتيات الحوامل في جميع أنحاء العالم يمروا بتجربة الوحام خلال حملهن . و على الرغم من أن المشكلات الدقيقة وراء هذه الرغبة المفاجئة و الشديدة لتناول طعام معين غير محددة حتى الآن , إلا أنه يعتقد الخبراء أن هذه الرغبة الشديدة في الطعام هي رمز لنقص التغذية . و هذا يعني أنه عندما يفتقر جسمك إلى عنصر غذائي معين , فإنه يبَـانَ في صورة الوحام .

و هذا جانب واحد فقط من القصة , حيث يعتقد بعض الخبراء الآخرين , أن هذا الرغبة الشديدة للطعام أثناء الحمل قد تكون نتيجة للتغيرات الهرمونية . الهرمونات , الاستروجين و البروجسترون , لهم تأثير شديد على الدماغ . كما يعتقد أيضا أن هذه التقلباتالهرمونية قد تميل إلى زيادة الشعور بالرائحة و الذوق في الفتيات الحوامل , و الذي يمكن أن يكون عاملا آخر يساهم في زيادة الرغبة في تناول الطعام .

هل عدم الوحام أثناء الحمل أمر طبيعي ؟
من الطبيعي جدا ألا يكون لديك هذه الرغبة المفاجئة لتناول بعض الأطعمة . في الواقع , قد يكون ذلك من الجيد كلما كنت تتناولي طعام صحي غني بجميع العناصر الغذائية لك و لطفلك .

متى ينطلق الوحام ؟
عادة ما تبدأ أعراض الوحام في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل , و تكثف في الأشهر الثلاثة الثانية , ثم تبدأ في الانخفاض في الأشهر الثلاثة الأخيرة . و عادة ما تستمر الرغبة لتناول أطعمة قليلة معينة بعد الولادة , و أحيانا ينتهي بك الأمر لتناول أشياء غريبة طوال حياتك أو أطعمة كنت لا تتناولها من قبل .

الوحام أثناء الحمل و التنبؤ بجنس المولود :
حكايات الأمهات السابقة حول الوحام قد تساعد البعض على تخمين جنس المولود .

– الحلوى و البنات :

شعور الأم الحامل بالرغبة اللشديدة في تناول الحلويات مثل الشوكولاتة و الآيس كريم و الكعك و غيرها من منتجات الألبان , قد تشير إلى الحمل بمولود بنت . و مع ذلك , لا يوجد دليل علمي يدعم هذه التوقعات , و لا يزال هناك فرصة بأن يكون المولود صبي .

الأطعمة المالحة و الحارة و الصبيان :
يختلف الوحام عند الحمل بصبي . فإذا كانت الفتاة الحامل ترغب في تناول الأطعمة الحارة و المالحة و الحامضة أو البروتينات , فإن ذلك يشير إلى الحمل بصبي . إنها تستمتع بأكل المخللات و مص الليمون و مضغ اللحوم , حتى لو كانت لا تحب ذلك من قبل . و مع ذلك , لا توجد أدلة علمية .

هل يمكن أن يسبب الوحام خطرا على الأم أو الجنين ؟
في حين أن بعض الوحام غير ضار , إلا أن البعض الآخر يمكن أن يشكل خطرا مثل :

-الرغبة الشديدة في تناول المراد غير الغذائية :
تميل بعض الفتيات أثناء فترة الحمل إلى الرغبة الشديدة في تناول بعض المواد غير الغذائية مثل الطين أو الحبر و ما إلى ذلك . و ربما تحتوي هذه المواد الضارة على الرصاص , و الذي قد يقيم استهلاكه إلى مشاكل تنموية مثل ضعف السمع , و هبوط الذكاء اللفظي , و مشاكل في المهارات الحركية , و ضعف التعلم , و اضطرابات تَأَخَّر الانتباه .

-الرغبة الشديدة في تناول الأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية :
يمكن أن تؤدي الرغبة الشديدة للأطعمة ذات السعرات الحرارية العالية إلى زيادة وزن الأم بمعدلات أضخم من الطبيعية . كما أنه إذا كنت بالفعل معرضة لخطر الإصابة بسكري الحمل , فإن تناول المزيد من الحلوى و الأطعمة عالية السكر قد تسبب المزيد من المضاعفات .

كيف يمكنك التَحَكُّم على الوحام أثناء الحمل ؟
بعض النصائح التالية قد تساعدك في التَحَكُّم على الرغبة الشديدة الغذائية غير الصحية خلال فترة الحمل :

– حافظي دائما على تناول وجبة الإفطار .
– يفضل تناول الطعام على فترات منتظمة , و لا تنتظري أن تجوعي أولا .
– الانتظام في تَجْرِبَة الرياضة , لأن النشاط البدني يجعلك في مزاج جيد , و يتحكم في مستويات الهرمونات .
– تناول وجبات خفيفة و صحية و غنية بجميع الفيتامينات و المعادن اللازمة لجسمك .
– إبقاء الأطعمة الغير صحية بعيدا عن متناول يدك .
– الحصول على احتياجاتك من الاحماض الدهنية الاساسية , حيث أن زيت الكتان أو زيت السمك يحد من الرغبة الشديدة في تناول الطعام .

الزوار يشاهدون الآن

مقالات متنوعة

المصدر : المرسال