فيروس نيباة وما لاتعرفه عنه
فيروس نيباة وما لاتعرفه عنه

عاجل: منظمة الصحه العالمية تحذي بشده من نيباه : بينما لا يزال العالم يكافح مع وباء كورونا الذي أودى بحياة 2.2 مليون شخص ، بدأ الناس في الآونة الأخيرة في القلق بشأن احتمال تفشي فيروس نيباه القاتل.

وفى سياق موصول تم التعبير عن هذه المشكلات الصحية مؤخرًا في تقرير نُشر في هولندا لتحذير العالم من أنه على الرغم من أننا يجب أن نتعلم من كوفيد 19 ، إلا أننا ما زلنا غير مستعدين للتعامل مع تفشي الفيروس الجديد.

قال المدير التنفيذي لمنظمة الوصول إلى الخدمات الطبية ، وهي منظمة غير ربحية تنشط في المجال الصحي ، إن نيباه من المرجح أن يكون الوباء القادم في عالمنا.

وتحدث جياسري آير عن احتمال تفشي فيروس نيباه في الصين ، بمعدل وفيات يزيد عن 75٪ ، ما يعني أن الوباء القادم قد يكون أخطر بكثير من فيروس كورونا.

ووصفت الناشطة الصحية فيروس نيباه بأنه مرض معدي متطور وجذب اهتمامًا كبيرًا من العالم ، ثم أضافت أن فيروس نيباه قد ينفجر في أي وقت ، والخطورة تكمن في الوباء القادم ، وقد يكون مضادًا لـ- وبائي. عدوى المخدرات.

 أعراض الاصابة بفيروس نيباه وعلامات الآصابة


وبوسع فيروس نيباه أن يحدث مشكلات تنفسية شديدة لدى المصاب، إضافة إلى التهاب وانتفاخ في الدماغ، بينما تتراوح نسبة الوفيات الناجمة عن المرض بين 40 و75 في المئة.

وتشمل الأعراض الإصابة بألم في العضلات إلى جانب الشعور بالدوار، وربما يدخل المريض في غيبوبة خلال مدة بين 24 و48 ساعة.

ويرجح العلماء أن تكون فترة حضانة الفيروس بين 4 و14 يوما، لكن بعض التقارير رصدت فترة حضانة أطول في بعض الحالات وصلت إلى 45 يوما.

ألمانيا تدخل على خط المعركة مع شركات اللقاحات لوحة تشير لحالة الطيران في مطار فرانكفورت الدولي ألمانيا تحظر الدخول من دول ظهر بها كورونا المتحور , وفي حال تمكن المصاب من الشفاء، فإنه يستعيد عافيته بشكل كامل، لكن بعض


إذا تمكن المريض من التعافي ، فسوف يتعافى تمامًا ، لكن بعض المرضى المتعافين أبلغوا عن آثار عميقة تصاحب صحتهم.

تظهر البيانات الحالية أن 20٪ من المرضى المتعافين يعانون من أمراض عصبية مزمنة
مثل النوبات وحتى التغيرات في الشخصية.

من ناحية أخرى ، تقول منظمة الصحة العالمية إنه بعد الشفاء التام ، فإن نسبة محدودة فقط من الأشخاص المتعافين يعانون من التهاب الدماغ.